رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
الأربعاء 12 أغسطس 2020 الموافق 22 ذو الحجة 1441
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

سر شيريهان.. هكذا واجهت أشهر الشائعات في حياتها: «وفاتها وزواجها عرفيًا»

الخميس 30/يوليه/2020 - 09:13 م
شيريهان
شيريهان
وائل توفيق
طباعة
تحمّل المخرج رضوان الكاشف ويوسف شاهين وماريان خوري، وأسرة إنتاج فيلم "عرق البلح" الفنانة شيريهان في فترة مرضها، آنذاك.

لكن الفنانة شيريهان، لم تكن تعاني وقتها من المرض فقط، بل طاردتها الشائعات والأقاويل كالعادة، كلما اختفت تخرج الشائعات تملأ الفراغ الذي تركته وراءها، وكأنه يحل بدلًا منها، وكأنها مرادف للشائعات التي تمس حياتها الخاصة.

فقد تعرضت لصدمات وآلام عديدة، بداية من وفاة شقيقها عازف الجيتار عمر خورشيد الذي كان حافزها للدخول إلى عالم الفن، ثم وفاة والدتها التي ساندتها كثيرًا لتصل إلى النجومية.

قالت "شيريهان" في حوارها لجريدة "الأسبوع" 1998: "قدري أن أعيش متألمة ومطاردة ممن يتعقبون حياتي الخاصة، والزمن أضعف من أن يداوي جراحي".

تعرضت "شيريهان" إلى التشكيك في بنوتها، إلى أن قضت فترات كبيرة في المحاكم لتثبت بنوتها للدكتور أحمد عبد الفتاح الشلقاني الذي تزوجته والدتها عرفيًا، وحصلت الفنانة المصرية في النهاية على حكم بإثبات نسبها إليه "الشلقاني".

وما أن تختفي شيريهان تنطلق الشائعات بقوة، تطاردها، فأثناء مشاركتها في مسرحية "علشان خاطر عيونك" تعرضت للإصابة بوعكة صحية شديدة اضطرتها لأن تسافر للولايات المتحدة الأمريكية لإجراء عمليتين جراحيتين، فقيل أنها حاولت الانتحار، بالإضافة إلى أنها مصابة بمرض نادر وخطير، وتكاثرت الشائعات وتداولت إلى أن قيل أنها توفت.

وكانت الإشاعات تتناثر لتربطها بعلاقات شخصية مع بعض الشخصيات العامة، مثلما حدث وخرجت شائعة بعد حضور جمال مبارك لكواليس تصويرها للفوازير، فقيل أنها على علاقة به، لكنها نفت هذه العلاقة تمامًا.