القاهرة : الخميس 23 مايو 2019
محمد الباز رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمد العسيري رئيس التحرير التنفيذي
عالم
الأحد 21/أبريل/2019 - 08:13 م

وصايا البهجة.. خبراء: 10 أشياء تجلب لك السعادة وتزيح عنك الهموم والاكتئاب

وصايا البهجة.. خبراء:
هالة أمين
dostor.org/2602621

اقترح خبراء ١٠ أشياء بإمكانها أن تجلب السعادة للناس خلال وجودهم فى الحياة، واعتبرتها صحيفة «ديلى ميل» البريطانية اقتراحات تجلب الرضا والمتعة والبهجة.
اقترح الخبراء، حسب الصحيفة، مشاهدة فيلم فى سينما مفتوحة، قائلين: «على الرغم من الظلام والبرودة التى قد تتعرض لها فى السينما المفتوحة، ستشعرك الأجواء ببهجة لا مثيل لها وتزيح عنك غبار الهموم والاكتئابات وأعباء الأعمال والأزمات المادية وغيرها».
وأضافوا: «الحالة فى السينما المفتوحة أكبر من مجرد مشاهدة فيلم، هى حدث تفاعلى يمكنك الانغماس فيه والاهتمام بتفاصيله، فأنت تعيش داخل الأحداث المعروضة أمامك فى الفيلم، وتشعر بمتعة لا توصف».
ونصح الخبراء أيضًا بالاستماع إلى الموسيقى، موضحين: «لا بد أن تختبر متعة العزف والألحان وهى تخرج من الفرق الموسيقية أمامك، وعليك أن تشاهد مسابقات الأغانى التى تعرض على الهواء مباشرة، لأنها تعتبر الأكثر إمتاعًا بين كل الفنون والعروض».
وذكروا أن «المسابقات الغنائية تُعد عروضًا ترفيهية تنبت السعادة داخلك، وتشعل روحك بالأشياء الحميمة والذكريات الجميلة، والأروع من ذلك أن تستمع إلى الألحان الأسطورية الكلاسيكية القديمة، التى لا تزال تحيا بيننا فى جميع دول العالم، وتشغل جميع الأذواق».
واقترحوا من أجل ذلك الذهاب إلى النوادى أو الأوبرا للاستماع للفرق الموسيقية بها، حيث تكون هناك أجواء ترفيهية تجلب حالة من الانسجام الخالص، كما تستمع إلى موسيقى ساحرة تطرب الأذن، ناصحين بالحصول على مقعد فى الصف الأمامى من المسرح.
وحث الخبراء على مشاهدة المسرحيات مباشرة، حيث تحدث الأضواء والأداء التمثيلى والجمهور وخشبة المسرح وحركات الممثلين حالة زخم إيجابية تشعر الوجدان بالانتشاء والمتعة، كما تضيف إليك الكواليس وغرف تبديل الملابس للممثلين جوًا شيقًا مليئًا بالحماسة والدفء.
وأكدوا أهمية اقتناء تحفة فنية أو زيارة متحف، معتبرين أن الحضارة هى المُحفز الأكبر على السعادة عبر إدراك التفاصيل الروحية التى تكمن فى الآثار، مقترحين مثلًا زيارة الأجنحة المصرية فى المتحف البريطانى.
وقال الخبراء إنه من الضرورى والممتع جدًا أن تضحك حتى تبكى من شدة الضحك؛ لأنها تجربة كوميدية شفافة، مقترحين أيضًا اللعب مع الأطفال؛ للوصول إلى تلك الحالة من الضحك الجميل، وكذلك التفاعل مع الشخصيات الهزلية، أو الاستماع إلى النكات والمزاح الشيق من الصغار.
وكشف الخبراء عن أن قراءة كتاب أو الكتابة داخل كوخ من أكثر الأشياء متعة على الإطلاق، لأنها تمنحك فرصة الاتحاد مع الطبيعة البسيطة والأناقة الريفية الجميلة، مقترحين على سبيل المثال أن تبنى كوخًا داخل حديقة منزلك، كعمل مختلف يملأك بالسعادة والإشراق.
وقالوا إنه يمكنك أن تشارك فى ما تكتبه داخل الكوخ، لو كان عملًا قصصيًا مثلًا فى أى مسابقة من مسابقات القصة، التى من الممكن أن تفوز فيها، وتحصل على مبلغ مالى كبير قد يصل إلى ٥٠٠٠ جنيه إسترلينى.
واقترح الخبراء أيضًا تناول وجبة مختلفة من الطعام، قائلين: «الاستمتاع بالطعام يجعلك تشعر بالسعادة والمتعة الحقيقية وكذلك الراحة، ويمكنك أن تشارك صديقًا أو حبيبًا فى ذلك، ولن تختلف المتعة لو تناولت الطعام بمفردك أيضًا».
وأضافوا: «جرّب مثلًا تناول الفطائر، مع الاستماع إلى سيمفونية رائعة، الأمر الذى سيضيف إليك نوعًا مختلفًا من السعادة والصفاء الروحى».
وتابعوا: «يمكنك أن تفاضل وتختار أكثر المطاعم الرائعة المثيرة والمشرقة، التى تمنحك بمجرد دخولك حالة جميلة، حيث تغمرك داخلها روائح الأطعمة الشهية».
ونصح الخبراء بالمداومة على المشروبات المفضلة؛ لأن عادة احتسائها تُكسبك مزاجًا رائقًا وحيوية كبيرة، ويمكنك أن تشارك ذلك مع جيرانك أو أقاربك، مؤكدين أنه لا فرق بين المشروبات، سواء كانت ساخنة أو باردة.
ونصحوا أيضًا بالرقص أو تعلمه، لأنه يدخل الإنسان فى حالة انسجام كبيرة، ويجعله قادرًا على مواجهة الصعوبات التى تؤرق الحياة، مضيفين: «الرقص عملية تحقق التوافق والتحكم فى جسمك وأعصابك، حتى فى الرقصات الصعبة والمثيرة يمكنك أداؤها وأن تستمتع بها».
ونصح الخبراء بالسفر والدخول فى مغامرات تجدد النشاط والحياة، قائلين: «السفر تغيير كأنك ترى شمسًا جديدة، فأنت تختلط بأناس آخرين وتعيش على أرض مختلفة وتتناول أطعمة مختلفة».

ads
ads
ads