رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

علماء أمريكيون يسلطون الضوء على سبب مرض التصلب المتعدد

مرض التصلب
مرض التصلب

أجرى باحثون في جامعة هارفارد في الولايات المتحدة دراسة جديدة خلُصت إلى أن مرض التصلب المتعدد، وهو مرض تقدمي يصيب 2.8 مليون شخص في جميع أنحاء العالم ولا يوجد علاج نهائي له، من المحتمل أن يكون سببه الإصابة بفيروس إبشتاين بار "EBV"، في أول دراسة تقدم دليلًا مقنعًا على سبب المرض.
ويرى الباحثون أنه يمكن منع حالات التصلب العصبي المتعدد عن طريق وقف العدوى بفيروس "إبشتاين بار"، وهو ما يمكن أن يؤدي إلى اكتشاف علاج لمرض التصلب العصبي المتعدد، وهو مرض التهابي يهاجم أغشية مادة "المايلين" التي تحمي الخلايا العصبية في الدماغ والحبل الشوكي.
وشدد الباحثون على أن إنشاء علاقة سببية بين الفيروس والمرض كان أمرًا صعبًا؛ لأن فيروس "إبشتاين بار" يصيب حوالي 95% من البالغين، بينما التصلب المتعدد مرض نادر نسبيًا، وتبدأ ظهور أعراضه بعد حوالي عشر سنوات من الإصابة بفيروس.
وأجرى الباحثون دراستهم على أكثر من 10 ملايين شاب بالغ يؤدون الخدمة العسكرية في الجيش الأمريكي، وحددوا 955 شخصًا تم تشخيص إصابتهم بالتصلب المتعدد خلال فترة خدمتهم، ووجدوا أن خطر الإصابة بمرض التصلب العصبي المتعدد ارتفع بنحو 32 مرة عقب الإصابة بفيروس "إبشتاين بار".
وأوضح الباحثون أن التأخير بين الإصابة بفيروس" إبشتاين بار" وظهور مرض التصلب العصبي المتعدد، قد يرجع إلى عدم اكتشاف أعراض المرض خلال المراحل المبكرة، وأيضًا بسبب العلاقة المتطورة بين الفيروس والجهاز المناعي للإنسان.
وفي الوقت الحالي، لا توجد طريقة لمنع الإصابة بعدوى فيروس "إبشتاين بار" بشكل فعال، لكن تطوير لقاح لهذا الفيروس أو استهدافه بواسطة العقاقير المضادة للفيروسات، يمكن أن يمنع مرض التصلب المتعدد العصبي في نهاية الأمر.