رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

مباحث السياحة والآثار تعيد مليون دولار سرقها لصان من فندق شهير بالدقى

ضبط
ضبط

نجحت الأجهزة الأمنية في كشف لغز تعرض فندق شهير لسرقة مبالغ مالية كبيرة، وتبين أن الجناة اثنين (أحد العاملين بالفندق وصاحب شركة)، وتمكنت القوات من إلقاء القبض على أحدهما، وأمر اللواء أيمن شاكر مساعد وزير الداخلية لشرطة السياحة والآثار بتكثيف الجهود لضبط المتهم الهارب.

تلقت الخدمات الأمنية المعينة لتأمين أحد الفنادق، الكائنة بدائرة قسم شرطة الدقي بالجيزة، بلاغًا من مسئول بالفندق، باكتشاف مالك الفندق، فتح باب غرفة مكتبه، ووجود قطع بباب الخزينة خاصته، وسرقة محتوياتها مبالغ مالية «عملات أجنبية» تقدر بحوالي مليون دولار.

وتوصل فريق البحث، تحت إشراف اللواء علاء الدين سليم مساعد وزير الداخلية لقطاع الأمن العام، ومشاركة الإدارة العامة لمباحث السياحة والآثار، برئاسة اللواء مدحت منتصر مدير المباحث، إلى أن وراء ارتكاب الواقعة كلا من: «فني حاسب آلي يعمل بذات الفندق، مالك شركة رحلات، مقيمان بمحافظة القاهرة»

وحددت التحريات التي أجريت بإشراف اللواء عصمت فرج نائب المدير لشرطة السياحة، مكان اختباء أحد المتهمين، وعقب تقنين الإجراءات، تمكنت قوة أمنية ترأسها العميد وائل طه رئيس مباحث الفنادق، من ضبط الأول بمسكنه، وبحوزته «مبالغ مالية عملات أجنبية»، وتبين عدم تواجد الثاني بمسكنه.

وبتفتيش مسكن الثاني، تم ضبط «مبالغ مالية عملات أجنبية»، وبمواجهة المتهم المضبوط، اعترف بارتكابه الواقعة، بالاشتراك مع الهارب، حيث اتفق معه على تسهيل دخوله لمكتب مالك الفندق، والأدوات المستخدمة، كما تمكن من اصطناع مفتاح للباب الخارجي للمكتب، وفي وقت سابق لارتكاب الواقعة، قام بوضع الأدوات المشار إليها بمكتب مجاور لمكتب مالك الفندق، وبتاريخ الواقعة، قام بتمكين الثانى، من الدلوف للفندق، وصولاً للمكتب، وقام بالمراقبة ليتسنى للثانى إتمام عملية السرقة.