السبت 17 أغسطس 2019 الموافق 16 ذو الحجة 1440
ads

الأمم المتحدة تطور معايير مشتركة للهواتف الذكية

الثلاثاء 12/فبراير/2019 - 03:38 م
جريدة الدستور
وكالات
طباعة
قالت منظمة الصحة العالمية، إن أكثر من مليار فتى وفتاة وشباب في بداية البلوغ على مستوى العالم معرضون لخطر الإصابة بأمراض سمعية؛ بسبب الموسيقى الصاخبة التي يستمعون إليها عبر سماعات الهواتف الذكية.

وقالت الدكتورة شيلي شادها، من إدارة الوقاية من العمى والصم بالمنظمة، إن المنظمة طورت لذلك بالتعاون مع هيئة الأمم المتحدة للاتصالات ITU معايير للهواتف الذكية وغيرها من أجهزة تشغيل الموسيقى.

ومن المنتظر أن يكون من بين هذه المعايير أن تلزم الشركات المصنعة لهذه الأجهزة بجعل الأجهزة تقيس درجة صوت السماعات الموسيقية ومدة السماع، وتعطي المستمع إشارات بشأن ما إذا كانت قوة هذه السماعات آمنة، وأن توفر للمستمع أيضا إمكانية خفض قوة الصوت ذاتيا "ولم نرد من وراء هذه المعايير حظر أجهزة بعينها، بل أردنا إعطاء المستخدمين فرصا للاختيار"، حسب شادها.

وأشارت شادها إلى أن المنظمة تناقشت فترة طويلة مع خبراء وشباب بشأن أكثر الإجراءات فعالية في هذا المجال.

وقالت خبيرة المنظمة إن هذه المعايير ستكون توصيات، وإن باستطاعة الحكومات تبنيها وإلزام الشركات المصنعة بها.

وأكدت شادها على أن باستطاعة الشركات المصنعة نفسها أن تطبق هذه المعايير.

وأشارت شادها إلى أن الاتحاد الأوروبي أحد مناطق العالم القليلة التي اعتمدت بالفعل توصيات أمان بالنسبة للسماعات.
ads