رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

رابط موقع وزارة الصحة للتسجيل للحصول على لقاح فيروس كورونا

وزارة الصحة والسكان
وزارة الصحة والسكان

لا تزال عمليات البحث مستمرة، عن رابط الموقع المخطط من وزارة الصحة والسكان للتسجيل في لقاح فيروس كورونا، للمواطنين الراغبين في تلقي لقاح كورونا المستجد وأيضاً أصحاب الأمراض المزمنة والأطقم الطبية التي تعتبر الفئات الأولى بالتطعيم.

وناشدت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة، المواطنين بالإسراع في التسجيل عبر الموقع الرسمي، في الموجة الثالثة من وباء كورونا.

كما أعلنت وزارة الصحة والسكان عن بعض الفئات الممنوعة  من التسجيل لتلقي لقاح فيروس كورونا المستجد: وهم الأطفال ما دون الـ 18 عامًا، وأصحاب المناعة الضعيفة، والسيدات الحوامل.
ويقدم موقع "الدستور" للمواطنينين الراغبين في تلقي لقاح فيروس كورونا المستجد خطوات تسجيل الحصول على مصل الكورونا بالخطوات.
- أولًا: تسجيل الدخول علي الموقع الرسمي لوزارة الصحة والسكان من خلال الرابط التالي:https://egcovac.mohp.gov.eg/#/home.

-ثانيًا: إدخال المواطنين الراغبين في تلقي لقاح كورونا بيانتهم الخاصة كالاسم الرباعي والمنطقة السكنية بالعنوان كما في البطاقة، رقم الهاتف الخاص به، الرقم القومي شريطة أن يكون ساري، اسم المحافظة التابع لها، أقرب وحدة صحية لديه، النوع، السن، وهل يعاني من أمراض أم لا.

إصابات كورونا في مصر

كشفت وزارة الصحة والسكان، عن تسجيل  تسجيل 1188 حالات جديدة  ووفاة 61 حالة جديدة،  أمس الإثنين.

وأشارتالوزارة في بيانها، إلى خروج  546 متعافيًا من فيروس كورونا من المستشفيات، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 182024 حالة حتى اليوم.

على جانب آخر، نفي الدكتور عوض تاج الدين مستشار الرئيس للشئون الصحية، الأخبار المتداولة علي منصات التواصل الاجتماعي حول رصد سلالة جديدة من فيروس كورونا المستجد داخل مصر تعرف بـ"سلالة كورونا المصرية".

وقال"تاج الدين" خلال مداخلة هاتفية في برنامج "صباح الخير يا مصر"أن هذه الأخبار هي محض شائعة، وأنه ليس هناك ما يُعرف بسلالة كورونا المصرية.

وأضاف: "خلال هذه الجائحة والوباء العالمي الشديد الذي يعاني منه العالم كله، ليس هناك أي داعي لإخفاء أي شيء"، مشيرًا إلى أن أي شيء جديد سيحدث سيتم الإعلان عنه وعن طرق التعامل معه.