رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

«سكن كريم».. أحد أبرز برامج المبادرة الرئاسية لتنمية حياة كل المصريين

حياة كريمة
حياة كريمة

تواصل “حياة كريمة” في تحقيق أهدافها وإنجازاتها في جميع قرى الجمهورية، لاسيما الأكثر احتياجًا، إذ تعمل المبادرة على تطوير الريف المصري وخدمة المواطنين وتحسين مستوى المعيشة والذي يعد أحد أبرز أهداف المبادرة الرئاسية.

وتضم المبادرة الرئاسية أكثر من برنامج وخطة تستهدف منها الارتقاء بمستوى الخدمات التي تقدم للمواطن، فضلًا عن تغيير وتحسين واقع المصريين.

ويعد سكن كريم أحد أبرز البرامج التي تنفذها مبادرة حياة كريمة، والذي يهدف إلى توصيل المرافق والخدمات الأساسية والعمل على تطويرها، فضلا عن تطوير المنازل وتسقيفها.

تستهدف حياة كريمة خلال خطة ٢٠٢١ – ٢٠٢٢، بناء ١٠٠ ألف وحدة سكن كريم، حسب الإحصائيات التى أعلنت بشكل رسمى ضمن المبادرة الرئاسية.

وتستعرض “الدستور” كيف استفاد المواطنين من برنامج “سكن كريم” التابع إلى المبادرة الرئاسية "حياة كريمة"، وكيف انعكس ذلك على حياتهم بشكل إيجابي.

فرحة عارمة انتابت أحمد سليمان وأفراد أسرته عندما بدأ فريق حياة كريمة في الزيارات الميدانية لقريته في أشمون التابعة لمحافظة المنوفية، وكذا الحال مع أهلي القرية الذين سعدوا نظرًا لبدء حل شكواهم والنظر إلى معاناتهم.

يقول سليمان، بدأت حياة كريمة بالمشروعات الضخمة التي تمس حياة وصحة الأهالي في المحافظة، وكان على رأسهم توصيل الخدمات والمرافق الأساسية ومنها تسقيف البيوت وإحلال وتطوير شبكات مياه الشرب والصرف الصحي.

يضيف: “عرفنا أن المشروعات دي تابعة لبرنامج سكن كريم تحت مظلة مبادرة حياة كريمة، وبدأوا ينفذوا المشروعات لكل الأسر والقرى، وكانت الأولوية للقرى اللي محتاجة الخدمات الأساسية”.

من مدينة المنصورة بمحافظة الدقهلية، يقول مصطفى عوض، أن مشروعات المبادرة الرئاسية تضمنت تطوير شبكات مياه الشرب والصرف الصحى، قائلًا: "كان العمل منظم للغاية فكان هناك فرق ميدانية تتبع للمبادرة تبدأ االأول في عملية رصد احتياجات أهالى المنطقة".

يضيف: "بعد ذلك يتم تحديد المنازل التى تحتاج إلى رفع كفاءة لبدأ العمل، وكان منزله واحدًا من المنازل التي تم رفع كفائتها، لأنه كان يحتاج إلى توصيل الخدمات الأسايسة".

وأعرب عن فرحه الشديد، إذ أنه أصبح يعيش فى منزل جديد، وجرى رصف الشارع وتوصيل جميع الخدمات إلى بيته، موجهًا الشكر للرئيس عبدالفتاح السيسى على هذه الإنجازات التى تتحقق كل يوم.

مشروع حياة كريمة يسعى إلى تحسين مستوى معيشة نحو 60% من المصريين الذين يعيشون في الريف، ويتضمن المشروع تنمية 4658 قرية في 175 مركزا على مستوى محافظات مصر.

لم يختلف الحال في محافظة القليوبية بمركز شبين القناطر، الذي يعيش أهاليها فرحة غير مسبوقة بعدما بدأت حياة كريمة في تتنفيذ مشروعاتها داخل المحافظة، هذا ما أكد عليه، أحمد علي،  الذي قال أن ر حياة كريمة  ، التى أطلقها الرئيس عبدالفتاح السيسى، نجحت فى توفير جميع الخدمات فى قرى محافظته، مشيرا إلى أن العمل بدأ مطلع العام الجارى وجرى تحديد المنازل التى تحتاج إلى رفع كفاءة.

وأكد أن منزله والمنازل المجاوره في قريته رى العمل على تطويرها، وذلك بعدما رصد احتياجات المواطنين جرى العمل على رفع كفاءة شبكات المياه والصرف الصحى، لأنها كانت أكبر مشكلة يعانى منها الأهالى، مشيرًا إلى أهمية حياة كريمة وجميع المشروعات والبرامج التي تعمل عليها فى تحقيق الإنجازات ليعيش كل مواطن مصرى حياة كريمة.