رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

وورلد تريبيون: تهديدات داعش المتتالية تدفع أمريكا لتسليح لبنان

الجيش اللبناني
الجيش اللبناني

قالت صحيفة "وورلد تريبيون" الأمريكية، إن الولايات المتحدة التي اتهمت بالتراجع عن المساعدات الأمنية، التي كان من المقرر تقديمها إلى الجيش اللبناني، اعترفت بالتهديدات التي يشكلها تنظيم "داعش" تجاه لبنان، مما جعلها تعيد حساباتها وتتعهد بتسريع وتيرة عمليات تسليم الأسلحة والمعدات إلى الجيش اللبناني.
ونقلت الصحيفة – في سياق تقرير أوردته على موقعها الإلكتروني- عن السفير الأمريكي في بيروت ديفيد هيل، قوله إن إدارة الرئيس باراك أوباما مستعدة للموافقة على تقديم شحنات أسلحة إضافية للجيش اللبناني، وأن واشنطن تسعى لتعزيز قدرات لبنان في مواجهة داعش، التي نجحت مؤخرًا في فرض كامل سيطرتها على إحدى المدن اللبنانية التي تقع على مقربة من الحدود مع سوريا، مشيرًا إلى أن المساعدات العسكرية الأمريكية ستصل في خلال الأسابيع القليلة القادمة وستستكمل في الأشهر التي تعقبها.
وأشارت الصحيفة في الوقت نفسه إلى تقرير أعده معهد الشرق الأدنى والخليج في أبو ظبي قال "إن واشنطن حدت بشدة من المساعدات لتحسين منصات والقدرات القتالية الخاصة بالجيش اللبناني، كما أفاد التقرير نقلًا عن مسئول بارز من الجيش اللبناني قوله، إن إدارة أوباما أرجأت برنامجًا كان يهدف إلى تحويل الطائرات المدنية للاستخدام في تنفيذ عمليات قتالية.
وأضاف المسئول، إن الشيء الوحيد الذي تمتلكه القوات المسلحة اللبنانية ويفيد في عمليات الاستطلاع مع وجود دعم جوي فعال هي طائرة "سيسنا كارفان" المسلحة بصواريخ "هيلفاير".
من جانبه، قال رياض قهوجي، مدير المعهد وأحد المحللين البارزين في شئون الشرق الأوسط، إن واشنطن لم تف بتعهدها الخاص بإمداد سلاح الجو اللبنانى بـ 12 طائرة هجومية من طراز إيه تى-6، خاصة أنه قد سبق أن تم تقديم هذا النوع من الطائرات لدول شرق أوسطية حليفة لواشنطن من ضمنها العراق والمغرب.
وعاود مسئول الجيش اللبناني ليقول "نأمل أن تعامل الولايات المتحدة والغرب القوات المسلحة اللبنانية بنفس الطريقة التي يعاملون بها الجيش العراقي الذي يقاتل نفس العدو، وهو تنظيم الدولة الإسلامية" حسب المسئول اللبناني.
وذكرت الصحيفة الأمريكية في ختام تقريرها، أن الولايات المتحدة ستقوم عما قريب بتسليم ذخائر إضافية للعمليات القتالية الهجومية والدفاعية للقوات المسلحة اللبنانية، وهي المساعدات التي ستدعم قدرة القوات اللبنانية على تأمين حدود لبنان وتوفير الحماية للشعب اللبناني ومحاربة تلك الجماعات الإرهابية العنيفة.