القاهرة : السبت 23 يونيو 2018
محمد الباز رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمد العسيري رئيس التحرير التنفيذي
ads
محافظات
الأحد 13/يوليه/2014 - 03:58 م

وزير الري: قناطر أسيوط الجديدة تولد كهرباء بـ 100 مليون جنيه سنويا

وزير الري
وزير الري
اسيوط- محمد ابو زيد
dostor.org/643998

أكد الدكتور حسام مغازي، وزير الموارد المائية والري، أن مشروع قناطر أسيوط ومحطتها الكهرومائية سيقوم بتحسين حالة الري في عدد 5 محافظات (أسيوط- المنيا- بني سويف- الفيوم- الجيزة)، بالإضافة إلى توليد 32 ميجاوات من الكهرباء النظيفة قيمتها السنوية 100 مليون جنيه، فضلاً عن إنشاء كوبري علوي حمولة 70 طنا بعرض أربع حارات مرورية يربط شرق وغرب النيل، إلى جانب إنشاء عدد 2 هويس من الدرجة الأولى لخدمة أغراض الملاحة النهرية، فضلاً عن توفير أكثر من 3000 فرصة عمل على مدار 5 سنوات و300 فرصة عمل دائمة.
جاء ذلك خلال زيارة تفقد وزير الري، يرافقه محافظ أسيوط اللواء إبراهيم حماد، لمشروع قناطر أسيوط الجديدة للوقوف على آخر المستجدات والأعمال المنفذة بالمشروع ومحطته الكهرومائية الذي يهدف إلى تحسين الري في 5 محافظات بتكلفة حوالي 4 مليارات جنيه ومن المقرر الانتهاء من تنفيذه أوائل سبتمبر 2017.
وأوضح مغازي، أن نسبة التنفيذ بالمشروع بلغت نحو 41% من قيمة الأعمال المدنية بالمشروع شملت الانتهاء من تنفيذ السد الدائري المؤقت حول حفرة الإنشاء، كذلك الانتهاء من تنفيذ الستارة المؤقتة حول حفرة الإنشاء بطول 16400م وعمق 38م وسمك 80 سم، إضافة إلى إنشاء أنظمة وآبار التجفيف بعدد 81 بئرا، وجار التشغيل لتخفيض مناسيب المياه الجوفية طبقا للمناسيب التصميمي، فيما بلغ حجم المياه المسحوبة من بداية التجفيف حتى الآن نحو 40 مليون م3.
وأضاف وزير الري: أنه جار عمل الترتيبات اللازمة للبدء في تأهيل فم ترعة الإبراهيمية حيث تم الانتهاء من تصنيع جميع البوابات وملحقاتها، وكذلك المعدات الهيدروليكية وتنفذ أعمال الاختبارات اللازمة لها تمهيدا لتوريدها للموقع، كما أشار إلى أنه جار دراسة إحلال وتجديد قناطر ديروط بتكلفة ٤٢٠ مليون جنيه ولم يتخذ فيها قرار حتى الآن.
وأكد المغازي، أن هناك سلسلة من محطات الري سيتم افتتاحها في المرحلة القادمة لخدمة 230 ألف فدان على مستوى الجمهورية، تعاني من نقص مياه الري لوقوعها في نهايات الترع، موضحا أن الوزارة ستوقع هذا العام غرامات مخالفات زراعة الأرز للحفاظ على المياه والالتزام بالمساحات المقررة والقضاء على مشاكل الري للمزارعين.
وعن مشروع المليون فدان، قال الوزير: إنه تم عقد عدة اجتماعات وتم اختيار مناطق غرب المنيا والفرافرة وجنوب سيوة وجنوب منخفض القطارة وشرق العوينات لاستصلاح الأراضي فيها بالاعتماد على المياه الجوفية، بجانب ١٤٠ ألف فدان بمنطقة توشكى بالاعتماد على مياه النيل.
وأشار المهندس حسين جلال المهندس، المقيم بالمشروع، إلى الانتهاء من تنفيذ المرحلة الأولى من الستارة الدائمة أسفل المنشأ بطول 603م وعمق 18م وسمك80 سم، إلى جانب الانتهاء من إنشاء الحوائط الخرسانية المسلحة أسفل البغال الفاصلة بين المنشآت (بطول 1300م، وعمق من 11- 22 متر)، وكذلك الانتهاء من صب خرسانة فرشة الأمام والخلف بالأهوسة، وجار صب الخرسانة المسلحة للحوائط بالأمام.
وأضاف: بلغ ما تم صبه بالأهوسة نحو 49 ألف م3 وذلك بنسبة 35%، كما يجرى صب الخرسانة المسلحة لبغال المفيض حيث بلغ ما تم صبه 10 آلاف م3 (بنسبة 11% من خرسانة المفيض)، فضلا عن صب الخرسانة المسلحة لبغال محطة الكهرباء حيث بلغ إجمالي ما تم صبه 13100 م3 بنسبة 14% من خرسانة محطة الكهرباء.
وقال رئيس قطاع الخزانات المسئول عن القناطر والسدود الكبرى بالوزارة، المهندس أحمد كرات: إن وزير الري تفقد خلال زيارته الأعمال الإنشائية الجارية المتمثلة في بناء الأهوسة والمفيض والأعمال الجارية بالمحطة الكهرومائية الجديدة، وتفقد تجهيزات قنطرة فم الإبراهيمية من أمام قناطر أسيوط التي تخدم زمام 650 ألف فدان في خمس محافظات.
وأوضح كرات، أنه تم صرف 594 مليون جنيه بالإضافة إلى 76 مليون يورو بما يقدر بـ 670 مليون جنيه من إجمالي تكلفة المشروع البالغة 4 مليارات جنيه حتى الآن، مشيرا إلى أنه لا توجد أي عقبات تمويلية للمشروع، موضحا أنه سيتم الانتهاء من مشروع قناطر أسيوط الجديدة وافتتاحها في سبتمبر2017، حيث تستغرق مدة تنفيذ المشروع 64 شهرًا.
وأضاف اللواء إبراهيم حماد، محافظ أسيوط، أن المشروع يعد بمثابة سد عالٍ جديد لمصر، وأن المحافظة تبذل كافة الجهود وتوفر كافة الإمكانيات لإنجاز مشروع القناطر الجديدة الذي سوف يكون له مردود كبير على المحافظة، خاصة في الري وتوفير الكهرباء، لافتا إلى تنفيذ مشروعات سياحية ضخمة على القناطر القديمة والجزيرة الملاصقة للقناطر الجديدة.
وأشار إلى أن المشروع له بعدين أمني واجتماعي؛ حيث تم تأمين موقع المشروع منذ بدايته حتى الآن، وهذا يحمل رسالة للعالم أن مصر آمنة وتضخ فيها استثمارات أجنبية تصل إلى ٤ مليارات جنيه، أما البعد الاجتماعي فإنه تم الاتفاق مع وزارة الري على تطوير المناطق المتاخمة للمشروع وهي منطقتا الوليدية والفتح بتكلفة تصل إلى ١٢ مليون جنيه، بالإضافة إلى ١٠ ملايين جنيه اعتمدتها المحافظة من الخطة الاستثمارية لتطوير المنطقتين لتتناسب مع الشكل الحضاري للمشروع.
كان الوزير قد بدأ جولته في أسيوط بتفقد مشروع لتطوير وترميم قناطر الإبراهيمية (الخزان الصغير)، الذي سيتم تنفيذه بعد انتهاء فترة أقصى الاحتياجات خلال عام وتحويل البوابات القديمة إلى بوابات أوتوماتيكية تعمل بالكهرباء طبقا لقواعد التشغيل - حسب منسوب الأمان بالمياه بالمكان-.
كما تفقد عمارات إسكان العاملين بمشروع القناطر الجديدة، التي أنشأتها وزارة الري بتكلفة 10 ملايين جنيه بإجمالي 40 وحدة سكنية.

وزير الري: قناطر أسيوط الجديدة تولد كهرباء بـ 100 مليون جنيه سنويا

وزير الري: قناطر أسيوط الجديدة تولد كهرباء بـ 100 مليون جنيه سنويا

وزير الري: قناطر أسيوط الجديدة تولد كهرباء بـ 100 مليون جنيه سنويا

وزير الري: قناطر أسيوط الجديدة تولد كهرباء بـ 100 مليون جنيه سنويا

وزير الري: قناطر أسيوط الجديدة تولد كهرباء بـ 100 مليون جنيه سنويا

وزير الري: قناطر أسيوط الجديدة تولد كهرباء بـ 100 مليون جنيه سنويا

ads
ads