رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز

انطلاق فعاليات مؤتمر الاستثمار المصري النيجيري 10 أكتوبر بالعاصمة الإدارية

الدكتور يسري الشرقاوي
الدكتور يسري الشرقاوي

ينطلق بقاعة المؤتمرات في العاصمة الإدارية، فعاليات مؤتمر التجارة والاستثمار المصري النيجيري، في الفترة من 10 إلى 12 من أكتوبر، وتنظمه جمعية رجال الأعمال المصريين الأفارقة EABA، بالتعاون مع الجمعية النيجيرية للثقافة والاقتصاد المجتمعي بأبوجا - نيجيريا، تحت رعاية وحضور وزيري التجارة والصناعة بالبلدين ورعاية وزير المالية، ومشاركة وحضور هيئات تنمية الصادرات والاستثمار الفيدرالية النيجيرية، والهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس - وقطاع التمثيل التجاري المصري والمركز الطبي العالمي والعديد من القيادات والشركات والمؤسسات الحكومية وشبه حكومية والبنوك  المصرية والنيجيرية وبنك التصدير والاستيراد الإفريقي وبحضور أكثر من ١٥٠ عضو من أبرز أعضاء مجتمع الأعمال النيجيري في أكثر من قطاع اقتصادي ويقابلهم أكثر من ٢٥٠ من صفوة مجتمع المال والأعمال المصري.

وأكد الدكتور يسري الشرقاوي رئيس جمعية رجال الأعمال المصريين الأفارقة، أن هدف المؤتمر تحقيق وتعزيز التكامل الاقتصادي بين مصر ونيجيريا، وفق توجهات القيادة السياسية المصرية ورؤية الرئيس عبدالفتاح السيسي التي تتعلق بالعمل المصري الإفريقي المشترك وكيف للقطاع الخاص ومنظمات الأعمال أن تلعب دورا حيويا في هذا الملف الهام مع بحث كيفية الاستغلال الأمثل لموارد البلدين وأصول البلدين اللذان يتمتعان بكافة عناصر الإنتاج مما أهل البلدان معاً ليكونا في صدارة الناتج المحلي الإجمالي للقارة ومن ضمن أهم الدول الجاذبة للاستثمار الأجنبي في القارة والفاعلة في المعادلة الاقتصادية الإفريقية والدولية في ظل ما يواجه العالم الآن من تحديات غير مسبوقة.

ويهدف المؤتمر إلى التعاون فيما بين البلدين من خلال عرض للعديد من التجارب والخبرات، والنتائج والتخطيط لتنفيذ مشروعات مشتركة متوسطة وعملاقة في شتى المجالات الاقتصادية، مثل قطاعات التشييد والبناء والزراعة والطاقة والصحة والتعليم والتحول الرقمي والبنية التحتية، مؤكدًا أن المؤتمر يشجع القطاع الخاص بالبلدين على الاستثمار والتحرك وفق طرق ممهدة ومدروسة وواعدة.

وأضاف «الشرقاوي» أن هناك يوم مخصص هو اليوم الثاني لعقد اللقاءات الثنائية بين ٤٠٠ رجل أعمال من البلدين وجها لوجه، لإحداث نقلة إيجابية في التعاون والتشبيك التجاري لدعم تفعيل التجارة البينية الحرة بين دول القارة الإفريقية.

وتتناول جلسات نقاشية في اليوم الأول، فرص عديدة تبرز الشراكة التجارية والاستثمارية الممكنة في المجالات المختلفة، كما يبحث تعزيز آليات التعاون والاستفادة من خبرات رجال الأعمال في مجالات الصناعة والخدمات المختلفة ومنها الخدمات الاستشارية.

وفي هذا الصدد، أكد الشرقاوي أن جمعية رجال الأعمال المصريين الأفارقة تضع كافة إمكانياتها من خلال أعضائها المتميزين للمشاركة في مشروعات التنمية التي تشهدها جمهورية نيجيريا وكيف يمكن ربطها بما يجري من نهضة على أرض مصر وكيف يمكن خلق تكامل يخدم ملف الأمن الغذائي في ظل التحديات.

وأشار إلى أن المؤتمر سيحضره أبرز رواد القطاع الخاص في الزراعة والصناعة والتجارة الأفارقة من مصر ونيجيريا بنسبة تتخطي ٩٠٪؜ وعدد من السفراء الأفارقة والملحقين التجاريين والممثلين للجاليات ورجال أعمال من بعض دول القارة، وممثلو الكيانات الإفريقية والمصرية والنيجيرية والمنظمات التجارية العملاقة في الصناعة الأفريقية، ووسائل الإعلام الأفريقية رفيعة المستوى، والإعلام المصري.