رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

الكنيسة الكاثوليكية تبدأ صوم السيدة العذراء مريم غدًا

الكنيسة الكاثوليكية
الكنيسة الكاثوليكية

تبدأ الكنيسة الكاثوليكية بمصر، برئاسة الأنبا إبرهيم إسحق، بطريرك الأقباط الكاثوليك، غدا الإثنين فعاليات صوم السيدة العذراء مريم، والذي يستمر على مدار 15 يوماً متواصلة، وينتهي منتصف الشهر المقبل .

 وتنظم الكنائس الكاثوليكية، خلال فترة الصوم، قداسات يومية صباحاً، ونهضة روحية، تلقى بها عظات عن حياة السيدة العذراء مريم في مختلف كنائس الكنيسة الكاثوليكية.

ما هو صوم العذراء؟

يعد صوم السيدة العذراء مريم من الأصوام التي يحرص الشعب القبطي على صيامها تقديرًا لمكانة السيدة العذراء مريم، ويمتنع الأقباط عن تناول اللحوم ويكتفون بتناول المأكولات بالزيت فقط، ويسمح في صوم العذراء بتناول الأسماك باعتباره من أصوام الدرجة الثانية، وهناك البعض يمتنع فيه عن أكل الأسماك، ولكن البعض يصومه بزهد وتقشف زائد ويكتفي بتناول المأكولات بدون زيوت.

وصوم السيدة العذراء هو الصوم الذي صامه الرسل أنفسهم، فعندما عاد توما الرسول من التبشير في الهند، فقد سألهم عن السيدة العذراء، قالوا له إنها قد ماتت، وعندما ذهبوا إلى القبر لم يجدوا جسدها، فبدأ يروي لهم أنه رأى الجسد صاعدًا إلى السماء، فصاموا 15 يومًا من أول مسرى حتى 15 مسري، فأصبح عيد للعذراء يوم 16 مسرى من التقويم القبطي.

وتُستقبل الأديرة القبطية  الملايين من الزوار من الأقباط كل عام خلال صوم السيدة العذراء مريم والذي يحل في أغسطس من كل عام، إذ يتوافد الأقباط على دير درنكة وهو أحد محطات العائلة المقدسة.

واحتفلت الكنائس المصرية، برئاسة قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية،  بعيد الرسل، وذلك بإقامة القداسات في الإيبارشيات المختلفة.

وصوم الرسل استمر 29 يوما؛ وانتهي في 12 يوليو الماضي، وهو من الأصوام ذات المدة المتغيرة بالكنيسة، أي تختلف مدته من عام لآخر. 

وبدأت الكنائس تُطلق حجز قداسات عيد الرسل، مُشددة على الالتزام بالإجراءات الاحترازية والانصراف عقب انتهاء صلوات قداسات عيد الرسل. وتبدأ صلوات قداس عيد الرسل بطقس «صلاة اللقان»، وهو إحدى الصلوات المرتبطة بعيد الغطاس وعيد الرسل أيضًا.