رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

أبرز التعليقات على مسيرة الأعلام الإسرائيلية فى القدس

مسيرة الأعلام الإسرائيلية
مسيرة الأعلام الإسرائيلية

ينظم المستوطنون الإسرائيليون، غدًا الأحد، مسيرة الأعلام في مدينة القدس المحتلة، وسط تصاعد التوتر والمخاوف بشأن اندلاع تصعيد عسكري.

ورفعت إسرائيل حالة التأهب القصوى لدى قوات الشرطة الإسرائيلية، نظرًا لتنظيم مسيرة الأعلام الإسرائيلية، والتي تسببت في اندلاع عسكري عنيف مع الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة المحاصر، العام الماضي.

مسيرة الأعلام الإسرائيلية في القدس

حذرت الفصائل الفلسطينية، تل أبيب، من المضي قدمًا في تنظيم مسيرة الأعلام داخل مدينة القدس، بينما أكد نفتالي بينيت، رئيس الوزراء الإسرائيلي، إقامتها في موعدها المحدد.

وترصد "الدستور" أبرز التعليقات الفلسطينية والأممية على إصرار إسرائيل تنظيم مسيرة الأعلام في القدس.

الأمم المتحدة

أصدر تو وينسلاند، مبعوث الأمم المتحدة إلى الشرق الأوسط، بيانًا، اليوم السبت، دعا فيه إلى ضرورة اتخاذ قرارات حكيمة بشأن تنظيم مسيرة الأعلام الإسرائيلية، وذلك لتجنب موجة توتر جديدة.

اقرأ أيضا:

حدث استفزازي.. مسيرة الأعلام الإسرائيلية.. من يقف وراءها وما تداعياتها ؟

وأضاف: "أدعو جميع الأطراف إلى ممارسة أقصى درجات ضبط النفس واتخاذ قرارات حكيمة لتجنب صراع عنيف آخر لن يؤدي إلا إلى إزهاق المزيد من الأرواح"، وذلك في ذلك اقتراب تنظيم مسيرة الأعلام الإسرائيلية.

وأكد مبعوث الأمم المتحدة للشرق الأوسط، أنه أجرى اتصالات مع كل الأطراف بشأن تنظيم مسيرة العودة الإسرائيلي، وحثهم على الاستجابة لهذه الدعوة.

حركة حماس

من جانبه، كشف سهيل الهندي عضو حركة حماس الفلسطينية، اليوم السبت، أن الفصائل جاهزة للرد على أي انتهاكات من القوات الإسرائيلية ومستوطنيها خلال مسيرة الأعلام داخل البلدة القديمة بمدينة القدس.

وأكد عضو حركة حماس أن الغرفة المشتركة للفصائل الفلسطينية تعقد اجتماعات مستمرة بشأن مسيرة الأعلام الإسرائيلية، وذلك لمراقبة سلوك القوات الإسرائيلية، والمستوطنين.

مستجدات مسيرة الأعلام الإسرائيلية في القدس

وحذر سهيل من دخول المستوطنين الإسرائيلين المنظمين لمسيرة الأعلام إلى المسجد الأقصى المباكر، مؤكدًا أن ذلك أمر من شأنه تفجير الأوضاع بوتيرة سريعة للغاية.

حركة فتح

في السياق ذاته، حذرت حركة فتح الفلسطينية من أن مسيرة الأعلام الإسرائيلية واستباحتها البلدة القديمة في مدينة القدس المحتلة من شأنها أن تفجر الأوضاع.

وقالت حركة فتح، في بيان: "الشعب الفلسطيني لن يسمح بمرور ما يسمى بـ مسيرة الأعلام الاستفزازية، كما لن يسمح بمحاولة فرض سياسة الأمر الواقع، باعتبار أن القدس خط أحمر".

ودعت فتح الشعب الفلسطيني للتصدي لمسيرة الأعلام الاستفزازية، كما حملت الحكومة الإسرائيلية مسئولية تداعيات هذه المسيرة.