رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

دار الإفتاء: رمضان إلى رمضان كفارة لما بينهما

دار الإفتاء
دار الإفتاء

قالت دار الإفتاء المصرية، عبر صفحتها الرسمية، بموقع التوصل الاجتماعي " "فيس بوك"، إن رمضان إلى رمضان، والحج إلى الحج، والجمعة إلى الجمعة، والصلاة إلى الصلاة، كفارة لما بينهم ما اجتنبت الكبائر.

وأوضحت "دار الإفتاء" عبر صفحتها الرسمية إن الله عزوجل يغفر ذنوب العباد في هذه الأيام المباركة. 

فى سياق آخر، أكد مفتي الجمهورية الدكتور شوقى علام إلى أن دار الإفتاء المصرية بوصفها جهة متخصصة في صناعة الفتوى بها العديد من التخصصات في جميع المجالات الشرعية كقضايا الأحوال الشخصية أو المعاملات المالية أو الأمور الاجتماعية أو القضايا المتعلقة بالواقع والشأن العام.

وتقوم مؤسسة دار الإفتاء بإعداد البرامج المتخصصة بإعداد المفتين في مصر والعالم الإسلامي، حتى يبلغوا الدرجة التي تمكِّنهم من ممارسة الإفتاء باقتدار وتمكُّن، وحتى تكون الفتاوى الصادرة عنهم سببًا في شيوع الأمن والأمان والاستقرار، جاء ذلك في كلمته التي ألقاها اليوم خلال إطلاق فعاليات الصالون الثقافي للنشء، الذي تنظِّمه وزارة الشباب بالتعاون مع دار الإفتاء المصرية.

وأوضح أن صناعة الإفتاء في دار الإفتاء تستند إلى مبدأ الشورى والاجتهاد الجماعي الذي يقوم به ثلة من أفاضل العلماء في كافة التخصصات الشرعية، مستعينين بثلة من المتخصصين في قضايا الواقع وعلومه. 

وتابع: “وقد واجهت دار الإفتاء المصرية تلك الرياح العاتية التي مرت على مصرنا العزيزة من الجماعات الإرهابية المتطرفة التي مارست العنف والتكفير باسم الدين، وأفتت الناس بما يخالف كتاب الله وسنة رسول الله صلى الله عليه وسلم، وكانت معول هدم في جسد الأمة الإسلامية بعامة والأمة المصرية بوجه خاص، فهم مدركون تمام الإدراك أنه إذا سقطت مصر فلن تقوم للوطن العربي قائمة بعدها”.

 وقامت دار الإفتاء المصرية بالتصدي لهذا السيل من الفتاوى المتشددة، وكانت الاستجابة الجيدة العالية من عموم الشعب المصري الذي يميل بطبعه إلى انتهاج مبدأ الوسطية والبعد عن التشدد والغلو في الدين.