رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

وزير الخارجية الأمريكي: لا نرغب أن تكون إسرائيل «الباب الخلفي لروسيا»

وزير الخارجية الامريكي
وزير الخارجية الامريكي ونظيره الاسرائيلي

قال وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، إن الولايات المتحدة ترغب في ألا تكون إسرائيل "الباب الخلفي لروسيا".

وأوضح بلينكن، أثناء مؤتمر صحفي مشترك عقده اليوم الأحد مع نظيره الإسرائيلي يائير لابيد، خلال زيارته إلى إسرائيل، :"سندافع عن كل شبر من أراضي الناتو ونواصل إمداد الأوكرانيين بالسلاح".

وأكد أنه ليست لدى واشنطن استراتيجية لتغيير النظام في روسيا أو أي مكان آخر، وأن هذا قرار يعود إلى الشعب الروسي.

وأكد بلينكن أن الاستراتيجية التي تنتهجها واشنطن تقضي بدعم أوكرانيا وتعزيزها وإمدادها بالمعدات العسكرية اللازمة كي تدافع عن نفسها أمام "الغزو الروسي"، بالإضافة إلى تعزيز الجناح الشرقي لحلف الناتو.

وشدد على أن الولايات المتحدة ترغب في ألا تكون إسرائيل "الباب الخلفي لروسيا" كي تلتف على العقوبات الغربية المفروضة عليها في ظل عمليتها العسكرية في أوكرانيا. 

وقال وزير الخارجية الإسرائيلي يائير لابيد، إن إسرائيل ستفعل أي شيء تعتقد أنه ضروري لوقف البرنامج النووي الإيراني. 

وأضاف لابيد: "الولايات المتحدة هي أقرب صداقة لإسرائيل وأقوى تحالف لها، نحن نتشارك القيم الراسخة والمصالح الأساسية. نحن نتشارك رؤية السلام من خلال القوة".

وأردف: "هذه الأيام تذكرنا بحقيقة أنه إذا كنت تريد السلام، فيجب أن تكون قادرًا على الدفاع عنه، القوة العسكرية والدبلوماسية ليست عقبة في طريق السلام، إنها ما يضمن السلام".

الرئيس الأمريكي يلتقي نظيره البولندي أندري

وفي وقت سابق، التقى الرئيس الأمريكي نظيره البولندي أندري دودا، في وارسو، حيث أكد أن الولايات المتحدة تعتبر البند الخامس من معاهدة حلف شمال الأطلسي الخاصة بالدفاع المشترك واجبًا مقدسًا.

وبعد مغادرة بايدن لتخوم الحدود الأوكرانية إلى مدينة وارسو البولندية، أمطرت القوات الروسية مدينة لفيف بمزيد من الصواريخ، ضمن هجومها على أوكرانيا. 

وتم إلحاق المساعدة المخصصة لأوكرانيا بالميزانية الفدرالية الأمريكية للعام 2022 والتي بلغت قيمتها 1500 مليار دولار، فيما يتعين على مجلس الشيوخ التصويت في الأيام المقبلة على هذه الميزانية.