رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

إصابات بالرصاص والاختناق خلال مواجهات مع الاحتلال بالضفة الغربية

مواجهات مع الاحتلال
مواجهات مع الاحتلال

في ظل الانتهاكات المستمرة من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي، أصيب مواطن بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، وآخرون بالاختناق، اليوم الجمعة، خلال مواجهات مع قوات الاحتلال في بلدة بيتا جنوب نابلس.

وصرّح مدير الإسعاف والطوارئ في الهلال الأحمر بنابلس، أحمد جبريل، بأن مواطنا أصيب بالرصاص المعدني في يده، والعشرات بالاختناق بالغاز المسيل للدموع، خلال المواجهات في بلدة بيتا، جرى علاجهم ميدانيا، وفقا لوكالة «وفا» الفلسطينية.

كما اندلعت مواجهات مع قوات الاحتلال في قرية بيت دجن شرق نابلس، دون أن يبلغ عن إصابات حتى اللحظة.

وفي القدس، أدى عشرات الآلاف من المواطنين صلاة الجمعة في رحاب المسجد الأقصى المبارك، رغم الإجراءات المشددة التي فرضتها سلطات الاحتلال الإسرائيلي على أبواب المسجد ومداخل البلدة القديمة في القدس المحتلة.

وقامت شرطة الاحتلال بإعاقة دخول المصلين الذين توافدوا منذ ساعات الصباح إلى المسجد الأقصى، من خلال تفتيشهم، وفحص هوياتهم، كما انتشرت في شوارع المدينة ومحيط المسجد، وتمركزت عند بواباته، ومنعت دخول آلاف المواطنين من الضفة الغربية إلى القدس.

وذكرت مصادر محلية لوكالة الأنباء الفلسطينية «وفا» أن قوات الاحتلال اعتدت على مرابطة حاولت تصوير أعداد الممنوعين من الدخول للمسجد الأقصى، واضطر الممنوعون لأداء الصلاة على الأبواب.

وكان آلاف المصلين قد أدوا صلاة الفجر في المسجد الأقصى المبارك رغم قيود الاحتلال وتشديداته.

وأوضحت المصادر أن شرطة الاحتلال أوقفت حافلة من حافلات كفر قاسم داخل أراضي الـ48 بالقرب من باب الأسباط، ومنعت المصلين من النزول لأداء صلاة الفجر قبل فحص هوياتهم.

وأمس الخميس، قالت وزارة الخارجية والمغتربين الفلسطينية، الخميس، إن سلطات الاحتلال الإسرائيلي تواصل حربها التهويدية ضد مدينة القدس المحتلة، خاصة المسجد الأقصى المبارك، وسط تخاذل دولي ملحوظ، وفقا لوكالة «وفا» الفلسطينية.