رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

مدبولى يكلف بسرعة التعامل مع المناطق المتضررة من الطقس السيئ

الدكتور مصطفى مدبولي
الدكتور مصطفى مدبولي

عقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اليوم الأحد، اجتماعا؛ لمتابعة إجراءات تنفيذ الاستراتيجية المتكاملة لإدارة مياه الأمطار بمحافظة الإسكندرية.
وحضر الاجتماع اللواء محمود شعراوي، وزير التنمية المحلية، والدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، واللواء محمد الشريف، محافظ الإسكندرية، والدكتور سيد إسماعيل، نائب وزير الإسكان لشئون البنية الأساسية، والدكتور طارق ندا، رئيس قطاع التخطيط بالشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي. 
كما شارك في الاجتماع، عبر تقنية "الفيديو كونفرانس" كل من الدكتورة جاكلين عازر، نائب محافظ الإسكندرية، والدكتور سعيد علام، عميد هندسة الإسكندرية، والدكتور وليد البرقي، رئيس قسم الهندسة الصحية بهندسة الإسكندرية.
واستهل رئيس الوزراء الاجتماع، بالإشارة إلى أنه سبق عقد اجتماع بشأن ملف التعامل مع مياه الأمطار في محافظة الإسكندرية، وتم خلاله الاتفاق على عدد من المشروعات، وضرورة وضع خطة تنفيذية لهذا الملف تستند إلى فصل شبكة الصرف الصحي عن مياه الأمطار، لافتا في الوقت نفسه إلى أنه طبقاً للتغيرات المناخية التي نشهدها حالياَ، فهناك عدد من المشروعات المطلوبة لمواجهة الظواهر الناتجة عنها.  
من جانبه، أشار الدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، إلى أنه تم عقد عدة اجتماعات مع المسئولين المعنيين، وكذا مع مسئولي كلية الهندسة بجامعة الإسكندرية، التي أعدت الدراسة المبدئية لخطة الإدارة المتكاملة لمياه الأمطار، ونحن في انتظار تقديم كلية الهندسة خطة تنفيذية؛ تمهيدا للبدء في تنفيذها على الفور.
وعقّب الدكتور مصطفى مدبولي، بالإشارة إلى ضرورة استغلال الفترات التي تتخلل النوات وموجات الأمطار الغزيرة التي تتعرض لها محافظة الإسكندرية خلال الأشهر الحالية؛ لإعداد الخطة المطلوبة، لافتا إلى أن آخر "نوَة" يمكن أن تتعرض لها المحافظة تتزامن مع بداية شهر أبريل، وهو الأمر الذي يستلزم الانتهاء من الخطة التنفيذية خلال هذه الفترة.
وفي ضوء ذلك، كلف رئيس الوزراء بسرعة التعامل بحلول عاجلة مع المناطق الساخنة التي تعرضت لبعض المشكلات الناجمة عن موجات الطقس السيئ خلال الفترة الماضية، مشددا في الوقت نفسه على ضرورة مراعاة أن تتضمن المشروعات الجديدة المخطط تنفيذها في المحافظة شبكة صرف مياه الأمطار منفصلة عن شبكة الصرف الصحي.