رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

طارق النبراوي يستعرض برنامجه الانتخابي نقيبا للمهندسين

طارق النبراوي
طارق النبراوي

التقى المهندس طارق النبراوي، المرشح على منصب نقيب المهندسين، بعدد من مهندسي محافظة الفيوم، ضمن جولاته الانتخابية في المحافظات لاستعراض برنامجه الانتخابي واستبيان طلبات وهموم المهندسين ومقترحاتهم.

رافق «النبراوي»، خلال جولته عدد من المرشحين في قائمته الانتخابية أبرزهم المهندس عبد الكريم آدم، والمهندس أسامة زكي والمهندس أشرف حبيشي، والمهندس عمر عبد الله، والمهندس مصطفى الشربيني، حيث التقوا بعدد من مهندسي المحافظة المهتمين بالشأن النقابي وكذلك المهندس هشام والي، رئيس النقابة الفرعية.

وتحدث خلال كلمته عن خطته في إدارة النقابة بالشكل الذي ينقذها مما آلت إليه خلال الفترة الماضية، باستعراض برنامجه فيما يتصل بالمعاشات ومنظومة الرعاية الصحية والتعليم الهندسي واستثمار أصول النقابة والتوظيف والتدريب، مؤكدًا تقديم الدعم القانوني للمهندس في القضايا المهنية، مشددًا: «أي مهندس يتعرض لأي اتهام يخص مهنته لا بد أن تقف النقابة معه من خلال لجنة مخصصة لهذا الأمر والشئون القانونية، كما كان يفعل مجلسه السابق».

وردًا على أسئلة عدد من الحضور حول صعوبات الحصول على درجة استشاري من قبل النقابة ووجود محاباة في منحها وحصول الكثير عليها دون وجه حق، وعد «النبراوي» بأنه سوف يولي هذا الملف رعاية خاصة وسوف يعمل على دراسة العوار الذي يحدث في هذا الأمر بالاستعانة بمتخصصين في هذا الشأن واللجنة الاستشارية العليا.

 

كما زار ضمن جولاته الانتخابية للترشح نقيبا للمهندسين، محافظة أسيوط، حيث قال خلال لقائه مهندسي أسيوط: لدى برنامج طموح وواقعي يحقق آمال الجمعية العمومية وينهي فترة من الركود في العمل النقابي، موضحا: لا بد من دعم ملف الرعاية الصحية وزيادة سقف العلاج.

 

وأضاف أن نقابة المهندسين خلال الفترة الماضية لم تساند توجهات الدولة في ملف التصالح في مخالفات البناء، بسبب عدم التعامل بحنكة ورؤية تحقق مصلحة الدولة من قبل الإدارة الحالية للنقابة، كما أن هناك تجاوزات ومخالفات تمت، مشيرا: «تسبب البطء في الأداء وزيادة الرسوم في أزمة مع المواطنين والحكومة، وحدث مؤخرا سحب دور النقابة في ملف التصالح».


كما تناول خطته في ملف استثمار أصول النقابة حرصا على تحقيق الاستفادة العظمى من كامل الأصول وزيادة الموارد، وكذلك تطوير منظومة الخدمات التي تقدمها النقابة والعمل على رقمنتها بالشكل الذي يسهل الحصول عليها من قبل أعضاء الجمعية العمومية.

 

وأشار إلى أهمية دعم النقابات الفرعية ومجالسها المنتخبة بالشكل الذي ينتقل بنا تدريجياً لتقليل المركزية، وهو الأمر الذي سوف يكون في صالح مهندسين المحافظات، بالإضافة إلى العمل على تقليل نسب البطالة بين المهندسين بالتنسيق مع الجهات المعنية.

 

وكان النبراوى قد زار كل من أسوان والأقصر وقنا وسوهاج والمنيا والمحلة والمنوفية، ضمن برنامج زياراته للفرعيات للالتقاء مع المهندسين والاستماع لآرائهم واطلاعهم على المحاور الأساسية لبرنامجه الانتخابى.