رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

محافظ الغربية يفتتح مركز الموهوبين بإدارة سمنود التعليمية

 الدكتور طارق رحمي
الدكتور طارق رحمي

افتتح الدكتور طارق رحمي محافظ الغربية، مساء اليوم، مركز الموهوبين بإدارة سمنود التعليمية بمدرسة باحثة البادية الابتدائية، بحضور الدكتور أحمد عطا نائب المحافظ، الدكتورة هالة عبد السلام رئيس الإدارة المركزية لشئون التربية الخاصة والتعليم الأساسي، المهندس ناصر حسن وكيل وزارة التربية والتعليم، القس أبانوب كاهن كنيسة السيدة مريم والأستاذ إسلام النجار رئيس مركز ومدينة سمنود.

تفقد محافظ الغربية ومرافقوه مشتملات وحجرات المركز، والذي يتكون من عدة حجرات متخصصة، منها حجرة أعمال الطلاب الموهوبين والتي تشمل ثلاثة أركان هي: «ركن التربية الفنية، ركن رياض الأطفال وركن الخط العربي»، كما تفقد حجرة الاقتصاد المنزلي والتي تحوي «ركن المجال الصناعي، ركن الصحافة وركن الاقتصاد المنزلي»، والتي تنمي وعي الطلاب بالمهارات الحياتية والمهنية الهامة وتكسبهم خبرات تتطلبها الحياة اليومية.

وتابع المحافظ جولته بالمركز بتفقد حجرة تنمية المهارات والتي تتضمن متحف للشهداء وحجرة متحف تحيا مصر، كما تفقد متحف لمدينة سمنود يعكس هوية طلاب المركز واعتزازهم بتاريخهم وثقافتهم، وأظهر الطلاب وعيهم بما تمر به البلاد من مرحلة البناء والتعمير من خلال أعمالهم الفنية والتي قدموها بمعرض إنجازات فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، والتي تعكس مدى وعي طلاب المحافظة بما يتم من إنجازات على أرض مصر.

واختتم المحافظ جولته في المركز بتفقد حجرة التعليم الذكي والتي تشمل ركن البرمجة والإلكترونيات ومركز الابتكارات والربوت، ذلك إلى جانب مسرح مصغر للطلاب الموهوبين في الأعمال «المسرحية، الغنائية، الموسيقية والإلقاء الشعري».

وخلال التفقد شهد المحافظ مجموعة من العروض الفنية والرياضية المميزة من الطلاب الموهوبين التابعين للإدارة التعليمية التي تعكس وعي الطلاب وانتمائهم لبلادهم، حيث قدم الطلاب الموهوبون عرض بانوراما حرب أكتوبر، والذي يوضح المهارات العلمية والفنية والابتكارية للطلاب من خلال تجسيد لحرب أكتوبر بكافة تفاصيلها وحركة الطائرات والمدفعيات.

من جانبه أشاد المحافظ بالمستوى الرائع الذي قدمه المركز من خلال مشتملاته القيمة وكذلك ما قدمه الموهوبون من عروض وأنشطة وابتكارات علمية متنوعة ومشغولات فنية تعكس مدى الوعي والثقافة والعلم الذي يتمتع به الطلاب، متمنياً تفعيل كافة الورش والتدريبات المقدمة للطلاب لاكتشاف المزيد من المواهب وتنميتها وتشجيعها من خلال عرض الأعمال التي يقدمونها، موجهًا مديرية التربية والتعليم بالتوسع في افتتاح مثل هذه المراكز وتنظيم رحلات للطلاب للتعرف على ما يتم داخل تلك المراكز.