رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

طهران: كندا تنتهك حقوق 400 ألف إيرانى

إيران
إيران

اتهم أمين لجنة حقوق الإنسان التابعة للسلطة القضائية في إيران، كاظم غريب آبادي، الحكومة الكندية بانتهاك حقوق مئات الآلاف من الإيرانيين.

و قال في تصريحات نقلتها شبكة "نورنيوز" إن "كندا التي تقترح قرارات أممية ضد إيران تحت ذريعة انتهاك حقوق الإنسان، هي نفسها تنتهك حقوق الشعب الإيراني و لا تحترم حقوق 400 ألف إيراني يقيمون في كندا من خلال عدم موافقتها لتوفير الخدمات القنصلية لهؤلاء الأشخاص.. و رغم هذا الانتهاك الصارخ تعترض علينا إذا قمنا بمعاقبة مجرم ما".

وأضاف أن "من يفرض العقوبات على الشعب الإيراني، أو يشارك في تنفيذها... يعتبر عدوا لشعبنا و لا يمكن اعتباره مناصرا للإيرانيين".

وكانت إيران رفضت الشهر المنصرم مشروع قرار يتهمها بانتهاكات لحقوق الإنسان وعرضته كندا و الولايات المتحدة و إسرائيل في الأمم المتحدة، داعية للتركيز على مساءلة هذه الدول على جرائمهم.

وعلى صعيد آخر، أدان المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زاده، خطط بعض الدول الغربية للمقاطعة الدبلوماسية لدورة الألعاب الأوليمبية الشتوية المقبلة في العاصمة الصينية بكين.

وقال خطيب زاده : "سواء بخصوص المقاطعة الدبلوماسية لأوليمبياد بكين 2022، أو بخصوص حرمان الفرق الإيرانية من الوصول إلى الموارد المالية، يجب على الجميع التنديد بتسييس الرياضة".

وأضاف خطيب زاده: "نتطلع إلى المشاركة في الحدث، ونبدي تضامننا مع الصين التي تتعرض لحملة تشهير".

وفي الوقت الذي يستعد فيه الرياضيون للمشاركة في الدورة الأوليمبية، أعلنت دول الولايات المتحدة وكندا وأستراليا و نيوزيلندا وبريطانيا عن أنها لن ترسل وفودا سياسية إلى الأوليمبياد الشتوي الذي تحتضنه بكين بين الرابع و 20 من فبراير 2022، وذلك في ظل الانتقادات لسجل الصين في حقوق الإنسان.