الإثنين 18 أكتوبر 2021
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

الجزائر: نسعى لتفعيل آليات دول الجوار لتحقيق الاستقرار والسلام فى ليبيا

رمطان لعمامرة
رمطان لعمامرة

أكد وزير الخارجية الجزائري، رمطان لعمامرة، الإثنين، أنهم يسعون لتفعيل آليات دول الجوار الليبي لتحقيق الاستقرار والسلام في ليبيا، مشيرًا إلى أنهم مستعدون لمواصلة دعم ليبيا لتحقيق الأمن والاستقرار.

 

جاء ذلك في كلمة وزير الخارجية الجزائري أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة المنعقدة في نيويورك.

 

وشدد وزير الخارجية الجزائري على دعم بلاده لمسار الحوار الوطني بين الأطراف الليبية، مضيفًا: "ندعم مسار الحوار الوطني في ليبيا لتحقيق الاستقرار والسلام وصولًا إلى الانتخابات".

 

وأكد رمطان لعمامرة على أهمية الاستقرار في منطقة الساحل والصحراء وتجنيبها مخاطر الإرهاب، داعيًا المجتمع الدولي لمساعدة مالي للنهوض من أزمتها.

 

وجدد وزير الخارجية الجزائري، تأكيد بلاده على أهمية الحلول السلمية للأزمات التي تواجه دول المنطقة، كما دعا إلى إصلاح شامل لمنظومة الأمم المتحدة.

 

الأمم المتحدة تشيد بدور الجزائر

وأشاد الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو جوتيريش، بالدور المحوري والإيجابي للجزائر في شمال إفريقيا ومنطقة الساحل الإفريقي.

 

جاء ذلك خلال استقبال جوتيريش لوزير الخارجية الجزائري رمطان لعمامرة، الأحد الماضي، على هامش أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة في دورتها السادسة والسبعين.

 

وذكرت وزارة الخارجية الجزائرية، أن الطرفين استعرضا ‏مستجدات الأوضاع في المنطقة، لا سيما الجهود التي تبذلها الجزائر لتعزيز الحلول السلمية للأزمات في كل من ليبيا ومالي ومنطقة الساحل.

 

وأعرب الأمين العام عن إشادته للجهود المتواصلة التي تبذلها الجزائر في سبيل تحقيق الأمن والاستقرار في شمال إفريقيا ومنطقة الساحل، مؤكدًا دعمه الكامل لجهودها ومبادراتها.

 

تبون يلتقي قائد القيادة العسكرية الأمريكية

وبحث الرئيس الجزائري، عبدالمجيد تبون، اليوم الإثنين، مع الجنرال ستيفان تاونساند، قائد القيادة العسكرية الأمريكية في إفريقيا (أفريكوم)، فرص دفع علاقات التعاون في مختلف المجالات ذات الصلة بنشاط القيادة الأمريكية في القارة الإفريقية.

 

جاء ذلك خلال استقبال الرئيس عبدالمجيد تبون،، للجنرال تاونساند، والذي يقوم بزيارة عمل للجزائر على رأس وفد رفيع المستوى.

 

وأوضحت الرئاسة الجزائرية، في بيان لها، أن اللقاء استعرض مستجدات الأوضاع في المنطقة، خاصة الجانب الأمني في منطقة الساحل، وسبل تعزيز قدرات دول المنطقة، لا سيما المتعلقة بمكافحة الإرهاب.

 

وحضر اللقاء، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، الفريق السعيد شنقريحة، ومدير ديوان رئاسة الجمهورية عبدالعزيز خلف.