رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

أمريكا تصدر تراخيص وإرشادات لضمان تدفق المساعدات للأفغان

أفغانستان
أفغانستان

أعلنت وزارة الخزانة الأمريكية عن أنها ستسمح للوكالات الأمريكية ومنظمات الإغاثة والقطاع الخاص بإرسال الغذاء والدواء إلى أفغانستان، وهي إمدادات حاسمة لمعالجة الأزمة الإنسانية المتنامية في البلاد.


وأصدر مكتب مراقبة الأصول الأجنبية التابع لوزارة الخزانة الأمريكية رخصتين عامتين لدعم استمرار تدفق المساعدات الإنسانية إلى الشعب الأفغاني والأنشطة الأخرى التي تدعم الاحتياجات الإنسانية الأساسية في أفغانستان حسبما نقلت قناة (الحرة) الامريكية.


ووفق بيان للمكتب، يأتي الإجراء لمواصلة استمرار الحكومة الأمريكية السماح بتوفير السلع والخدمات الإنسانية للمناطق المتضررة من العقوبات الأمريكية.


وأوضح البيان أن وزارة الخزانة ملتزمة بضمان ألا تحد العقوبات الأمريكية من قدرة المدنيين الموجودين في أفغانستان على تلقي الدعم الإنساني من حكومة الولايات المتحدة والمجتمع الدولي، مع حرمان طالبان وغيرها من الكيانات والأفراد الخاضعين للعقوبات من الأصول.


وستواصل وزارة الخزانة العمل مع المؤسسات المالية والمنظمات الدولية ومجتمع المنظمات غير الحكومية لتسهيل تدفق الموارد الحيوية، مثل السلع الزراعية والأدوية وغيرها من الإمدادات الأساسية، إلى المحتاجين، مع دعم وإنفاذ العقوبات ضد طالبان وشبكة حقاني وغيرها من الكيانات الخاضعة للعقوبات".


وتواجه أفغانستان أزمة إنسانية خطرة بسبب نزوح عشرات آلاف الأشخاص بسبب القتال الذي شنته حركة طالبان للسيطرة على الحكم؛ فضلا عن أزمة اقتصادية مع غياب السيولة النقدية وجفاف مدمر وجائحة (كوفيد-19).


وخصصت الأمم المتحدة مساعدات عاجلة بقيمة 45 مليون دولار لدعم النظام الصحي الذي شارف على الانهيار في أفغانستان، كما حذر مدير منظمة الصحة العالمية من كارثة وشيكة بعد زيارة قام بها للبلاد.

 

يشار إلى أن فيروس كورونا المستجد أو "كوفيد-19" ظهر في أواخر ديسمبر 2019 في مدينة "ووهان" الصينية في سوق لبيع الحيوانات البرية، ثم انتشر بسرعة مع حركة انتقال كثيفة للمواطنين لتمضية عطلة رأس السنة القمرية في يناير 2020.