رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

منحة امتن الله بها على عباده سبب في رفع البلاء.. تعرف عليها

فضل الاستغفار
فضل الاستغفار

قال مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية، في منشور له عبر صفحته الرسمية بموقع  فيسبوك إنه من المنح التي امتن الله بها على عباده أن شرع لهم التوبة والاستغفار؛ لحُبِّه لهم، وإرادته الخير بهم؛ لكيلا يقنطوا من رحمته؛ فقال سبحانه وتعالى: {قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنْفُسِهِمْ لَا تَقْنَطُوا مِنْ رَحْمَةِ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعًا إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ }. سورة الزمر:53.

يشار إلى أن الاستغفار له فضل كبير حسب ما جاء في كتب السنة النبوية، وأوضحه لنا سيد البشرية، منها: نيل القرب من الله تعالى وكثرة التّعلق به، فكلّما انشغل المسلم بذكر الله زاد قُربه منه، وتفريج الكرب وانشراح الصدور، وذهاب الهموم والغموم.

والاستغفار يكون سببٌ في دخول جنّات النعيم والتمتع بما أعدّ الله -تعالى- لأهلها، إضافة إلى أنه سببٌ في صفاء القلب ونقائه، والشعور بالراحة والطمأنينة. مكفّرٌ للذنوب؛ فالإكثار من الاستغفار والمداومة عليه من أسباب مغفرة صغائر الذنوب وكبائرها إن تحقّقت شروط التوبة أيضاً.

وللاستغفار سببٌ في دفع البلاء الّذي قد يصيب العبد، وطريق لحلّ المشكلات التي تواجهه، والتّغلب على الصعوبات التي تعترضه في حياته.

يشار إلى أن مركز الأزهر العالميّ للفتوى الإلكترونية  أطلق حملة بعنوان «صيفك أجمل» بالتزامن مع موسم الإجازة الصيفية.

وتهدف الحملة إلى بيان أهمية الترفيه عن النفس والأسرة في الإسلام، وأهم ضوابطه وآدابه، وكيفية إدارة الوقت والانتفاع به، وخطورة تضييعه.

كما تُسلّط الضوء على أهم النشاطات التي يمكن ممارستها في الإجازة الصيفية، وكثير من ضوابط استخدام مواقع التواصل الاجتماعي، والألعاب الإلكترونية، إضافة لبعض الإرشادات الفقهية والدعوية المتعلقة بالصوم، والعمل، وقضاء حوائج الناس، والصدقات، في الأيام شديدة الحرّ.

طريقة التواصل مع مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية

ويمكن للمسلمين حول العالم متابعة مركز الأزهر العالميّ للفتوى الإلكترونية، عبر منصاته الإلكترونية على فيسبوك، كما يمكنكهم التَّواصل المباشر مع المركز على هاتف رقم: 19906 في أيام العمل الرسميَّة، من التاسعة صباحًا وحتى الرابعة عصرًا، وعبر رسائل فيس بوك الخاصّة، ومن خلال تطبيق المركز لتلقّي الفتاوى.