رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

«الباز»: لدينا مشكلة فى النصوص.. وحلها باحترام الأديان

جانب من اللقاء
جانب من اللقاء

قال الدكتور محمد الباز رئيس مجلسي إدارة وتحرير مؤسسة «الدستور»، إن التعايش بين أطياف المجتمع يقتضي رفع العنصر الديني وإعلاء المبادئ الإنسانية، لافتًا إلى أن هناك مشكلة في النصوص ويمكن حلها باحترام كل دين للآخر.

وأضاف «الباز» خلال مؤتمر حول دور الدين في دعم العيش المشترك، الذي ينظمه منتدى حوار الثقافات بالهيئة القبطية الإنجيلية للخدمات الاجتماعية: «إذا قررنا التعايش في المجتمع فيجب رفع العنصر الديني، والاتجاه للإنسانية، لأن كل إنسان له حق أن يعيش ويعمل».

ومن جهته قال عماد الدين حسين عضو مجلس الشيوخ ورئيس تحرير جريدة الشروق، إن المسيحيين في مصر يعلمون الكثير عن المسلمين، ولكن الإعلام المصري لا يعطي فرصة للمسلمين أن يعرفوا شيئًا عن المسيحيين.

وفي السياق ذاته قال أكرم القصاص رئيس تحرير اليوم السابع: إن المجتمع المصري على مدى العصور صنع لنفسه العيش المشترك، والمجتمع حل مشكلة التعايش بالأمثال الشعبية والثقافات.

وتابع القصاص أن «الفتن الطائفية والعرقية هي لعبة السياسة والاقتصاد وليست لعبة الدين»، مشيرًا إلى أن «السياسة هي التي صنعت الفتن على مدى السنين» وأكمل القصاص قائلًا «الاقتصاد أيضا له دور كبير في الفتن الطائفية والإرهاب».

وانطلقت أمس فعاليات مؤتمر حول "دور الدين في دعم العيش المشترك"، الذي ينظمه منتدى حوار الثقافات بالهيئة القبطية الإنجيلية للخدمات الاجتماعية بحضور رئيس الطائفة الإنجيلية بمصر الدكتور القس أندريه زكي، والدكتور مختار جمعة وزير الأوقاف، ونخبة من قادة فكر المجتمع المصري من مختلف المجالات، وعلماء الدين الإسلامي والمسيحي، والقيادات الإعلامية، وأعضاء مجلس الشيوخ والنواب والتنسيقية، وممثلي المجتمع المدني.

وناقش المؤتمر في الجلسة الأولى موضوع "الفقة والتفسير ودعم العيش المشترك"، وتحدث فيها الدكتور مختار جمعة وزير الأوقاف، والدكتور القس أندريه زكي رئيس الطائفة الإنجيلية، وأدار الجلسة محمود مسلم رئيس تحرير جريدة الوطن، رئيس لجنة الثقافة والإعلام بمجلس الشيوخ. 

ومن المقرر أن يناقش المؤتمر في جلسته الثانية موضوع العيش المشترك بين النظرية والتطبيق من خلال عرض نماذج من مبادرات منتدى حوار الثقافات لدعم العيش المشترك ويتحدث فيها الأنبا أرميا الأسقف العام ورئيس المركز الثقافي القبطي، وأحمد مجاهد رئيس قسم الدراما والنقد بكلية الآداب جامعة عين شمس، والدكتور طارق منصور وكيل كلية الآداب بجامعة عين شمس سابقًا، ويدير الجلسة محمد عبدالرحمن رئيس تحرير موقع إعلام دوت كوم.  

كما يناقش المؤتمر في اليوم التالي الدور الثقافي لدعم مجتمع الاعتدال، ويتحدث في الجلسة الثالثة، عماد الدين حسين رئيس تحرير الشروق وعضو مجلس الشيوخ، والدكتور محمد الباز الإعلامي ورئيس مجلسي إدارة وتحرير مؤسسة الدستور، وأكرم القصاص رئيس مجلس إدارة وتحرير اليوم السابع، على أن تدير الجلسة الدكتورة ميرفت أبوعوف، أستاذ الصحافة والإعلام بالجامعة الأمريكية.