الثلاثاء 21 سبتمبر 2021
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

تجديد الثقة لـ3 مساعدين

بالأسماء.. «الداخلية» تعلن حركة تنقلات الشرطة لعام 2021

اللواء محمود توفيق
اللواء محمود توفيق

أعلنت وزارة الداخلية حركة تنقلات الشرطة 2021 عقب اعتمادها من وزير الداخلية اللواء محمود توفيق، وشهدت الحركة الدفع بقيادات شابة لتولي مسئولية حفظ الأمن، لتنفيذ السياسة الجديدة لوزارة الداخلية تعتمد على كوادر شبابية ذات خلفيات أمنية متطورة، ويتم الاعتماد على الحاصلين على دورات تكنولوجية، تدعيمًا لسياسة التحول الرقمي التي تنتهجها الوزارة في كل قطاعاتها.

تعلن حركة تنقلات الشرطة لعام 2021

وجدد وزير الداخلية الثقة في حركة التنقلات العامة في الشرطة لكل من اللواء عادل جعفر، مساعد الوزير للأمن الوطني، واللواء محمد منصور، مساعد الوزير لقطاع الأمن، واللواء علاء سليم، مساعد الوزير لقطاع الأمن العام، واللواء أسعد الذكير، مساعد الوزير لوسط الصعيد.

كما شملت الحركة تعيين كل من اللواء بهى زغلول، مدير النقل والمواصلات، واللواء عماد كدوانى، مساعد التفتيش، واللواء هشام أبوالنصر، مديرًا لأمن مطروح.

وشملت الحركة تعيين اللواء جمال نظيم، مساعد الوزير لقطاع الشئون القانونية، واللواء محمد شرباش، مدير أمن سوهاج، واللواء ناصر حريز مساعد القناة واللواء حسام الباز، مساعد الأمن المركزى، واللواء جمال نظيم مساعد القانونية، واللواء مساعد الوزير لقطاع الشئون القانونية، واللواء محمد شرباش مدير امن سوهاج، واللواء حسام الباز، مساعد للأمن المركزي.

ضخ قيادات جديدة صغيرة

واعتمدت الحركة في ملامحها الرئيسية على ضخ دماء جديدة في مراكز القيادة، وتصعيد قيادات من الصف الثاني، حيث شهدت تنقلات وترقيات قيادات وضباط وزارة الداخلية لعام 2021، ترقية وتحريك عدد من قيادات الصف الثاني والوسط بوزارة الداخلية إلى مناصب قيادية تشمل مديري أمن ومديري إدارات ومساعدي أول وزير الداخلية وعدد كبير من مساعدي الوزير.

كما ضمت حركة التنقلات نقل وندب مساعدي وزير الداخلية بمختلف القطاعات من ذوي الخبرات المتميزة، لمواجهة كل التحديات الأمنية الحالية، بالإضافة إلى تدعيم مديريات الأمن بأعداد من الضباط المتميزين وظيفيًا والمؤهلين تدريبيًا في مجالات المواجهات الأمنية والمفرقعات وتدعيم بعض الجهات النوعية وبصفة خاصة قطاع أمن المنافذ.

تابع أيضا

 

وجرى خلال الحركة الاعتماد في هذا العام على تدعيم الإدارات النوعية، خاصة القطاعات التي لها تعامل مباشر مع الاستثمار والاقتصاد كمحور تأمين قناة السويس، وشرطة السياحة والآثار، والأمن العام وقطاع أمن المنافذ والموانئ وشرطة النقل والمواصلات والكهرباء والأموال العامة، وكذلك المصالح والقطاعات التي لها تعامل مع الجمهور وخدمة المواطنين كالمرور والحماية المدنية والأحوال المدنية.

ومن المقرر أن يتلقى قطاع شئون الضباط تظلمات الضباط من الحركة خلال اليومين المقبلين بدءًا من أول أغسطس.