رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

جامعة سوهاج تكرم القيادات والرواد المشاركين فى مسيرة التعليم الجامعي على مدار 50 عاماََ

جامعة سوهاج
جامعة سوهاج

شهد اللواء طارق الفقي محافظ سوهاج، والدكتور أحمد عزيز عبد المنعم رئيس الجامعة، فعاليات حفل تكريم الرواد والقيادات المتميزين، ضمن احتفالات الجامعة باليوبيل الذهبي لمرور ٥٠ عاما على بدء التعليم الجامعي بالمحافظة، بالمركز الدولي للمؤتمرات بمقر الجامعة الجديد.

جاء ذلك بحضور اللواء محسن النعماني محافظ سوهاج الأسبق، الدكتور محمد سيد إبراهيم رئيس الجامعة الأسبق، الدكتور نبيل نور الدين رئيس الجامعة السابق، الدكتور محمود عزوز رئيس جامعة الأقصر، الدكتور محمد عبد السميع رئيس جامعة أسيوط السابق والاستشاري الهندسي للجامعة، الدكتور جمال أبو المجد رئيس جامعة المنيا السابق، الدكتور أحمد عكاوي نائب رئيس جامعة جنوب الوادي، الدكتور صفا محمود السيد، والدكتور مصطفي عبد الخالق، والدكتور حسان النعماني، نواب رئيس جامعة سوهاج، وأمين عام الجامعة ومساعديه، والدكتور أحمد الخطيب المدير التنفيذي لليوبيل، عمداء الكليات والوكلاء وأعضاء هيئة التدريس والعاملين بالجامعة، إضافة إلى الحضور المتميز لنخبة من أعضاء مجلس النواب والشيوخ ووكلاء الوزارات، وممثلي الأزهر والكنيسة، وقيادات المجتمع المدني، وأعضاء المجلس القومي للمرأة، والمجلس الاقتصادي لسيدات الأعمال.

وفى بداية كلمته أشاد اللواء طارق الفقي، بالتعاون المثمر البناء والمستمر بين الجامعة والمحافظة، بما تمتلكه الجامعة من إمكانيات وخبرات علمية وبحثية باعتبارها منارة للعلم والمعرفة، مؤكداً أن ما شهدناه اليوم هو دليل على العزيمة والإصرار للقيادات الجامعية التي بذلت مزيد من الجهد من أجل أن نصل لتلك المرحلة العظيمة من الإنجازات الضخمة التي تمت على أرض الواقع، متمنياً مزيد من التقدم والرقي للجامعة لتكون في مصاف الجامعات العالمية.

وبهذه المناسبة هنأ الدكتور أحمد عزيز شعب سوهاج العظيم وجميع منتسبي الجامعة بمرور ٥٠ عاما على بدء التعليم الجامعي بالمحافظة، معرباً عن فخره واعتزازه بتوليه رئاسة جامعة سوهاج، التي تعد من الجامعات الإقليمية الرائدة التي توالي على رئاستها كوادر قيادية مميزة على قدر عال من الكفاءة والخبرة، موجهاً تحية شكر وإجلال لرؤساء الجامعة السابقين وجميع القيادات الأكاديمية الذين تركوا بصمات واضحة فى تطور وازدهار الجامعة، متمنياً المزيد من التقدم والنمو لأجل تحسين الخدمات التعليمية المقدمة للطلاب والبالغ عددهم حتى الآن ٧٠ ألف طالب وطالبة، وكذلك تطوير الخدمات المجتمعية المقدمة لمواطني المحافظة، سواء بالمستشفيات الجامعية، أو من خلال المراكز والوحدات التثقيفية والاستشارية، مختتماََ كلمته بتوجيه برسالة محبة واعتزاز لأبنائه طلاب الجامعة، بأن يفخروا لانتماءهم لهذا الصرح التعليمي الكبير، ويحسنوا استغلال إمكانياته قدر المستطاع، مع الحفاظ على تفوقهم العلمى ليساهموا فى بناء الدولة ورفعة الوطن.

وعبر اللواء محسن النعماني، عن بالغ سعادته بدعوة الجامعة للمشاركة في هذا الحدث الجلل، موضحاً أنه خلال توليه منصب محافظ لسوهاج، شهدت تلك الفترة تعاون كبير مع قيادات الجامعة من أجل وضع حجر الأساس وتحديد الخطوات المبدئية لإنشاء الجامعة الجديدة والتوسع فى عدد الكليات والمباني، مؤكداً أن سوهاج تمتلك العديد من الإمكانيات والكوادر البشرية المؤهلة التي تمكنها من النهوض والتقدم ودفع عجلة التنمية بكافة المجالات، فهى كنز من كنوز مصر وتستحق منا الكثير من الجهد والتعب.

ومن جانبه تحدث الدكتور محمد سيد إبراهيم، قائلاََ: إنني أشعر بمزيد من الفخر لكوني واحد من الذين تولوا رئاسة هذه الجامعة العريقة، التي تعد بيت الخبرة فى كافة المجالات التنموية، ومنبر التعليم على مدار سنوات عديدة، فما شهدته اليوم من إنجازات كان حلماً من الصعب تحقيقه، لاقي الكثير من العقبات، ولكن استطعنا بالتعاون مع فريق عمل متميز من العلماء الأكفاء والقيادات المتميزة في مختلف المجالات العلمية والبحثية والإدارية، أن نضع حجر الأساس والبنية التحتية لهذا الكم الهائل من الإنشاءات، معرباً عن مدي سعادته بالمشاركة في هذا الاحتفال المتميز، وبالتطور الذي شهدته الجامعة فى كافة المجالات، وخاصة المجال الانشائي الذي شهد طفرة هائلة، مقدماً شكره للإدارة الحالية والسابقة للجامعة على ما انجزوه من أعمال لاستكمال هذا الحلم والذي يدعونا جميعاً إلى الفخر.

كما أشاد الدكتور نبيل نور الدين، بالمجهود المميز المبذول لخروج هذه الاحتفالية بهذا الشكل المشرف، قائلا أنني شرفت بأن أكون رئيساً للجامعة وضمن كتيبة العمل الضخمة، والتي وضعت نصب أعينها الوصول بجامعة سوهاج إلى بر الأمان لتكون قاطرة التنمية داخل المحافظة، والتي من خلالها تم تأسيس كل شبر بالجامعة بمزيد من  الجهد والمعاناة ومواجهة العديد من التحديات بمنتهي الإخلاص والتفاني، من أجل رفعة شأن الجامعة ومصلحة الطلاب وأعضاء هيئة التدريس والعاملين.

وقدم الدكتور أحمد الخطيب، خالص الشكر والتقدير لأعضاء اللجنة المنظمة لفعاليات اليوبيل الذهبي، على ما بذلوه طيلة ٣ أشهر متواصلة من مجهود وعمل مستمر لإنجاح هذا الحدث العظيم، موجهاً شكر مماثل لجميع القيادات الأكاديمية والتنفيذية ومسئولي مؤسسات المجتمع المدني، وكافة رعاة الفعالية على ما قدموه من دعم مادي ومعنوي، من أجل ظهور الفعاليات بالمظهر اللائق بتاريخ وعراقة الجامعة.

وأشار أحمد عبد الحافظ المستشار الإعلامي للجامعة، إلى أن مهرجان اليوبيل الذهبي استمر على مدار يومين، حيث ضم اليوم الأول كرنفال فني ضخم جال شوارع مدينة سوهاج، وتضمن أيضاً سباق للدراجات وماراثون للجري، ويوماََ رياضياََ بملاعب المدينة الجامعية بحضور نجمي الأهلي والزمالك كابتن ياسر الريان، وكابتن طارق السيد، موضحاً أنه تم إعداد برنامج متميز لاحتفالية اليوم الثاني الخاصة بتكريم القيادات والرواد، والتي ضمت عرض فيلم وثائقي عن تاريخ الجامعة من إعداد المركز الإعلامى بالجامعة، وفقرة عزف منفرد على ألة القانون للدكتور محمد مصطفى العجيمي الأستاذ بكلية التربية الموسيقية جامعة حلوان، وأيضاً عرض فيلم عن تطور الرؤية الإنشائية للجامعة قدمه الدكتور محمد عبد السميع عيد، تلاه عرض فيلم وثائقي عن تطوير المشروعات الإنشائية بالجامعة من إعداد المركز الإعلامى بالجامعة، إلقاء قصيدة شعرية باسم "سوهاج جامعتي" يقدمها الدكتور محمد عبد الستار عثمان، وعرض لوحة الشرف والتقدير لمنسوبي الجامعة من الرواد والمتميزين، وأخيراً تكريم القيادات الجامعية والمحلية التي ساهمت فى مسيرة البناء الجامعي.