الثلاثاء 27 يوليو 2021
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

«بايدن»: هناك حاجة لمشروع قانون بشأن البنى التحتية لنتمكن من منافسة الصين

بايدن
بايدن

قال الرئيس الأمريكي، جو بايدن، إن الولايات المتحدة تحتاج إلى مشروع قانون بشأن البنى التحتية للمنافسة مع الصين.

 

ووصف الرئيس الأمريكي جو بايدن، في كلمة مقتضبة له بولاية ويسكونسن اليوم الثلاثاء نقلتها قناة "سي إن إن" الإخبارية الأمريكية، هذا العمل بأنه "استثمار عبر الأجيال" من أجل تحديث البنى التحتية في البلاد، موضحًا أن هذا النوع من الاستثمار سيخلق ملايين الوظائف الجيدة، وسيجعل بإمكان واشنطن "المنافسة مع باقي العالم في القرن الواحد والعشرين".

 

وكان الرئيس الأمريكي جو بايدن، حذّر أواخر الشهر الماضي في كلمة له من "أن الصين تفكر بالسيطرة على أمريكا وامتلاكها في السنوات الـ15 المقبلة"، مشيرًا إلى لقائه بالزعيم الصيني شي جين بينج في اجتماعات خاصة بلغ إجماليها 24 ساعة أكثر من أي زعيم آخر.

 

وفي سياق متصل، أدانت سفارة الولايات المتحدة الأمريكية لدى اليمن اليوم الثلاثاء، الهجوم الصاروخي الذي شنته ميليشيا الحوثي الإرهابية على حي سكني بمدينة مأرب، ما أسفر عن مقتل وإصابة 13 شخصًا بينهم 4 أطفال.

 

قالت القائمة بأعمال السفير الأمريكي كاثي ويستلي - وفقا لما أوردته وكالة الأنباء اليمنية "سبأ نت" اليوم الثلاثاء - إنه حان الوقت لإنهاء الصراع في اليمن وتقديم الإغاثة للشعب اليمني، ويجب على الحوثيين القبول بوقف إطلاق النار والدخول في المفاوضات. 

 

والجدير بالذكر، قال الرئيس الأمريكي جو بايدن، اليوم الثلاثاء، إن الضربات التي أمر بتوجيهها في السابع والعشرين من يونيو، كانت لحماية والدفاع عن سلامة أفراد القوات الأمريكية، وإضعاف وتعطيل سلسلة الهجمات المستمرة ضد الولايات المتحدة وشركائها، إضافة إلى ردع إيران والميليشيات المدعومة منها من شن أو دعم المزيد من الهجمات على أفراد ومنشآت بلاده.

 

وفي رسالة وجهها جو بايدن إلى رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي، أضاف أن "المنشآت المستهدفة في سوريا والعراق، كانت مستخدمة من الميليشيات المدعومة من إيران لشن سلسلة من الهجمات الجوية ضد أفراد القوات الأمريكية ومنشآتها في العراق".

 

وأشار إلى تصاعد هجمات هذه الميليشيات في الأشهر الأخيرة، إذ شملت هجمات على قاعدة بلد الجوية في 4 أبريل و18 أبريل و3 مايو 2021، ومركز بغداد للدعم الدبلوماسي قرب مطار بغداد الدولي في 2 مايو 2021، وقاعدة الأسد الجوية في 4 و24 مايو 2021.