الأربعاء 29 سبتمبر 2021
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

«ناسا»: كويكب ضخم يقترب من الأرض

كويكب
كويكب

أعلنت وكالة الفضاء الأمريكية "ناسا"، أن الكويكب 2010 NY65 سيقترب جدا من الأرض في الـ25 من يونيو الجاري.

وأشارت صحيفة "ديلي إكسبريس" نقلا عن "ناسا"، إلى أن "الكويكب يبلغ طوله 187 مترا، وهو ما يمثل ضعف حجم تمثال الحرية في نيويورك، ويتحرك بسرعة 13.4 كيلومتر في الثانية".

والكويكبات أجرام سماوية صغيرة نسبيا في النظام الشمسي تدور حول الشمس، وهي على عكس الكواكب تكون أشكالها غير منتظمة وليس لها غلاف جوي ولكن يمكن أن يكون لها أقمار.

وفي وقت سابق، أعلنت وكالة الفضاء الأمريكية (ناسا)، عن مهمتين استكشافيتين لكوكب الزهرة، أكثر كواكب المجموعة الشمسية حرّاً، لمحاولة تحسين فهم أسباب هذه "الأجواء الجهنمية" التي تمنع أي حياة فيما كوكب الأرض المجاور أهل بالحياة.

وأشارت الوكالة في بيان، إلى أن المهمتين اللتين تحملان اسم "دافينتشي +" و"فيريتاس" ستقلعان "في الفترة بين 2028 و2030".

وقال المدير الجديد لـ"ناسا" بيل نلسون خلال الكلمة السنوية أمام طاقم الوكالة الفضائية إن المهمتين "ستتيحان للمجتمع العلمي درس كوكب غبنا عنه منذ 30 عاما".

وأضاف "هناك عطارد، أقرب الكواكب إلى الشمس، من دون غلاف جوي، بعدها هناك الزهرة الذي يضم غلافا جويا كثيفا بدرجة لا تُصدق، ثم هناك الأرض مع غلاف جوي قابل للحياة".

وتابع نلسون: "نأمل أن تتيح لنا هذه المهمات تحسين فهم تطور الأرض والسبب الذي جعلها قابلة للسكن حاليا خلافا لكواكب أخرى".

وستقيس مهمة "دافينتشي +" تركيبة الغلاف الجوي في الزهرة ومعرفة ما إذا كان يضم محيطا في ما مضى".

وتركز المهمة على إرسال كرة ستغوص في الغلاف الجوي الكثيف للكوكب، مع إجراء قياسات دقيقة للغازات النبيلة وغيرها من العناصر"، وفق "ناسا".

أما مهمة "فيريتاس" فستدرس التاريخ الجيولوجي للكوكب، إذ ستوضع في المدار حوله.