رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

رئيس المجلس الأوروبي‬: على روسيا الكف عن السلوك المدمر لتحسين العلاقات

شارل ميشيل
شارل ميشيل

قال مسئول بارز بالاتحاد الأوروبي، اليوم الإثنين، إن على روسيا تغيير سلوكها إذا كانت تريد تحسين العلاقات مع الاتحاد الأوروبي.

وقال شارل ميشيل، رئيس المجلس الأوروبي، والذي يرأس القمم الأوروبية، في بيان، إن العلاقات بين الاتحاد الأوروبي وروسيا متدهورة وإن هذا الوضع، أو ما هو أسوأ منه، ليس في مصلحة أي من الطرفين. 

وكتب على "تويتر" بعد اتصال هاتفي مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، يقول: "الاتجاه الهابط في العلاقات بين الاتحاد الأوروبي وروسيا لا يمكن أن يتغير إلا إذا توقفت روسيا عن السلوك المدمر".


ويدور خلاف بين الاتحاد الأوروبي وروسيا بشأن مجموعة كبيرة من القضايا منها حقوق الإنسان، وتدخل روسيا في أوكرانيا وطريقة معاملة روسيا للمعارض المسجون أليكسي نافالني.


وتلقى روسيا باللوم في تدهور العلاقات على الاتحاد الأوروبي، ونقل الكرملين، في بيان عن بوتين، قوله إن العلاقات بين روسيا والاتحاد الأوروبي لا يمكن اعتبارها مُرضية على الرغم من أنهما ما زالا شريكين رئيسيين في مجالات التجارة والاستثمار.


وقال الكرملين عن الاتصال الهاتفي بين ميشيل وبوتين "تمت الإشارة إلى أن العودة للتعاون بشكل عملي ومحترم سيكون في مصلحة الطرفين".


وفرض الاتحاد الأوروبي، في مارس الماضي، عقوبات على أربعة مسئولين روس بارزين مقربين من بوتين ردًا على سجن نافالني، وتشمل عقوبات أخرى فرضها الاتحاد على موسكو إجراءات اتُخذت في 2014، بعد أن ضمت روسيا شبه جزيرة القرم من أوكرانيا.


وقال بوتين لميشيل كذلك إن فرض عقوبات على روسيا البيضاء عمل غير بناء، وأثارت روسيا البيضاء غضب الغرب في مايو، عندما أجبرت طائرة تابعة لريان إير على الهبوط في عاصمتها مينسك أثناء رحلة لها من أثينا إلى فيلنيوس لاعتقال صحفي معارض وصديقته. 

ووصف الاتحاد الأوروبي الواقعة بأنها قرصنة دولة، وأنه يتطلع لاستهداف قطاعات تلعب دورًا محوريًا في اقتصاد روسيا البيضاء.