رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

تونس: تطعيم مليون و16 ألفا و860 شخصا بالجرعة الأولى من لقاح كورونا

 لقاح كورونا
لقاح كورونا

أعلنت وزارة الصحة التونسية، اليوم الخميس، أن مليونا و16 ألفا و860 شخصا تم تطعيمهم بالجرعة الأولى من لقاح فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) حتى أمس، وهو اليوم ال(82) من الحملة الوطنية للتطعيم ضد الفيروس التاجي.


وأوضحت الوزارة - بحسب بيان على الصفحة الرسمية - أن عدد الأشخاص الذين تم تطعيمهم أمس الأربعاء بالجرعة الأولى بلغ 33 ألفا و213 شخصا، وذلك في مختلف مراكز التلقيح المنتشرة بكامل ولايات الجمهورية.


وذكرت الوزارة أن العدد الإجمالي للذين تم تطعيمهم بالجرعة الثانية من اللقاح بلغ حتى أمس 316 ألفا و773 شخصا.
وأضاف البيان أن إجمالي عدد الذين قاموا بالتسجيل على منظومة "إيفاكس" التونسية للتطعيم ضد فيروس كورونا بلغ حتى أمس 2 مليون و141 ألفا و404 أشخاص.


وجددت وزارة الصحة دعوتها لكافة المواطنين والمواطنات الراغبين في تلقي التطعيم إلى التسجيل على منظومة "إيفاكس".

 

لقاحات كورونا حول العالم 

أظهرت بيانات مجمعة أن إجمالي عدد إعطاء جرعات من لقاح كورونا المضاد لفيروس كورونا في أنحاء العالم  يقارب من الملياري جرعة.


وكشفت البيانات المجمعة لوكالة "بلومبرج" للأنباء عن إعطاء نحو مليار و 981 مليون جرعة من اللقاحات المضادة للفيروس حول العالم.

 

وتتصدر الولايات المتحدة دول العالم من حيث عدد الإصابات، تليها الهند ثم البرازيل وفرنسا وتركيا وروسيا والمملكة المتحدة وإيطاليا والأرجنتين وألمانيا وإسبانيا وكولومبيا وإيران وبولندا والمكسيك.


بينما تتصدر الصين دول العالم من حيث عدد الجرعات التي تم إعطاؤها، تليها الولايات المتحدة ثم الاتحاد الأوروبي والهند والبرازيل والمملكة المتحدة والمكسيك وتركيا وإندونيسيا وكندا وروسيا. ولا يعكس عدد الجرعات التي تم إعطاؤها نسبة من تلقوا التطعيم بين السكان، بالنظر لتباين الدول من حيث عدد السكان.


تجدر الإشارة إلى أن هناك عددا من الجهات التي توفر بيانات مجمعة بشأن كورونا حول العالم، وقد يكون بينها بعض الاختلافات.

 

كورونا حول العالم
يشار إلى أن فيروس كورونا المستجد أو (كوفيد- 19) ظهر في أواخر ديسمبر 2019 في مدينة "ووهان" الصينية في سوق لبيع الحيوانات البرية، ثم انتشر بسرعة مع حركة انتقال كثيفة للمواطنين لتمضية عطلة رأس السنة القمرية في يناير الماضي.