رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

مقتل 4 فلسطينيين وإصابة أكثر من 1400 بالضفة الغربية والقدس فى «يوم الغضب»

الاشتباكات في الضفة
الاشتباكات في الضفة الغربية

أعلنت السلطات الصحية الفلسطينية أن الاشتباكات والحوادث التي جرت في الضفة الغربية والقدس أسفرت عن مقتل 4 فلسطينيين وإصابة أكثر من 1400 آخرين.

وأفادت وزارة الصحة الفلسطينية بمقتل 4 أشخاص على يد قوات الأمن الإسرائيلية سقط 3 منهم في منطقة رام الله و1 في الجليل.

وأضافت الوزارة أن المستشفيات استقبلت، أمس الثلاثاء، 202 فلسطيني آخرين تمت إصابة غالبيتهم بالرصاص الحي.

من جانبه، أوضح الهلال الأحمر الفلسطيني أنه رصد بشكل عام 1434 إصابة بين الفلسطينيين بينها 182 بالرصاص الحي و195 بالرصاص المطاطي و931 بالاختناق بالغاز و120 نتيجة الاعتداءات بالضرب والحروق والسقوط و6 جراء عمليات الدهس.

وجرت أمس الثلاثاء في أراضي فلسطين التاريخية بحدود 1948 مسيرات واسعة النطاق في إطار "يوم الغضب" بدعوة من حركتي "حماس" و"فتح" على خلفية التصعيد الإسرائيلي في كل من الضفة الغربية والقدس وقطاع غزة.

ودارت مواجهات عنيفة في الضفة الغربية المحتلّة بين متظاهرين فلسطينيين والقوات الإسرائيلية قتل فيها العديد من المواطنين الفلسطينيين، في جبهة ثالثة بات يقاتل عليها الإسرائيليون، إلى جانب التصعيد الدامي المتواصل منذ أيام مع قطاع غزة والصدامات غير المسبوقة منذ سنوات بين العرب واليهود في مدن وبلدات مختلطة.

 

ومنذ أكثر من أسبوع، قُتل في قطاع غزة 212 فلسطينياً، بينهم 31 طفلاً، وأصيب 950 آخرون بجروح، وفق آخر حصيلة فلسطينية. بالمقابل قُتل في إسرائيل تسعة أشخاص أحدهم طفل وأصيب أكثر من 560 بجروح.

 

وبدأت المواجهات في عدد من بلدات ومدن الضفة الغربية المحتلة بتظاهرات غاضبة تضامناً مع الفلسطينيين في كل من قطاع غزة والقدس الشرقية المحتلة التي انطلق منها التوتّر قبل أسابيع. وما لبثت أن تطوّرت هذه التظاهرات إلى صدامات عنيفة مع الجيش أصيب فيها  أكثر من 188آخرين بجروح، وفق وزارة الصحة الفلسطينية والهلال الأحمر الفلسطيني.