رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
السبت 10 أبريل 2021 الموافق 28 شعبان 1442
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

وزير الدفاع يكرم قادة القوات المسلحة المحالين للتقاعد

الأحد 21/مارس/2021 - 03:48 م
طباعة
شهد الفريق أول محمد زكى، القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربى مراسم الاحتفال بتكريم عدد من القادة الذين أمضوا مدة خدمتهم بالقوات المسلحة وأحيلوا إلى التقاعد فى الأول من يناير 2021، وذلك بحضور الفريق محمد فريد، رئيس أركان حرب القوات المسلحة وقادة الأفرع الرئيسية وعدد من كبار قادة القوات المسلحة وأسرهم .

بدأ الاحتفال بعرض فيلم تسجيلي من إنتاج إدارة الشئون المعنوية بعنوان "معنى العطاء" تناول دور هؤلاء القادة الذين أسهموا في تحقيق إنجازات القوات المسلحة ومشاركتها في دعم جهود الدولة ، وما قدموه من جهد وعمل بتفان وإخلاص طوال سنوات خدمتهم بالقوات المسلحة .

وقام القائد العام للقوات المسلحة بتقليد القادة المكرمين وسام الجمهورية من الطبقة الأولى والثانية، الذى صدق على منحه لهم الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة تقديراً لجهودهم وتفانيهم فى أداء مهامهم الوطنية طوال مدة خدمتهم بالقوات المسلحة .

وأعرب أقدم القادة المكرمين عن خالص الشكر والعرفان للقوات المسلحة لما لمسوه من رعاية واهتمام لهم ولأسرهم، مؤكداً أنهم طوال مدة خدمتهم بالقوات المسلحة وجدوا إيمان صادق وإرادة قوية وعزيمة لاتلين دفعتهم دائماً للتصدى لكل من يحاول المساس بمقدرات الوطن .

ونقل القائد العام للقوات المسلحة تحيات وتقدير الرئيس عبدالفتاح السيسى، رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة، للقادة الذين وهبوا حياتهم لخدمة الوطن ، مؤكداً أن القوات المسلحة لا تنسى رجالها الذين كانوا نموذجاً فى العطاء والانضباط والالتزام والعمل، وأنهم سيظلون في ذاكرة القوات المسلحة عرفاناً بما قدموه لمصر وجيشها وأن تكريمهم اليوم يعد إبرازاً للقدوة والمثل العليا ، مشيداً بدورهم فى الوصول بالقوات المسلحة إلى أعلى مستويات الاستعداد والكفاءة القتالية لتنفيذ كل المهام، مشيراً إلى أن القوات المسلحة ستظل حريصة على توفير كل الإمكانات لبناء أجيال من القادة العسكريين الذى يتسلمون الراية ممن قبلهم على أسس علمية صحيحة.

كما وجه الشكر لأسر القادة المكرمين لما تحملته من مسئولية اجتماعية كبرى فى إعداد أجيال من أبناء مصر قادرة على العمل والعطاء .