رئيس مجلس الإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلس الإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

روسيا تنزع ملكية آلاف من قطع الأراضي المملوكة لأجانب في القرم

بوتين
بوتين

ذكرت وكالة أنباء "ريا نوفوستي" الروسية الرسمية، اليوم السبت، أن روسيا بصدد نزع ملكية الآلاف من قطع الأراضي في شبه جزيرة القرم، في تحد لمعارضة هذه الخطوة من قبل الحكومة الأوكرانية.

وهناك مرسوم رئاسي أصدره الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، بمنع تملك الأجانب أراضى في معظم مناطق شبه جزيرة القرم التي ضمتها موسكو إلى الاتحاد الروسي في عام 2014.

وتقع معظم قطع الأراضي التي قررت روسيا نزع ملكيتها في المناطق الساحلية الشهيرة مثل يالتا وكيرش وسوداك.

وحسب السلطات الروسية، سيتضرر من القرار ملاك من 55 دولة، وبصفة خاصة من أوكرانيا التي لا تزال تملك القرم حسب القانون الدولي، ومن دول أخرى مثل ألمانيا وأستراليا وإسرائيل.

ويأتي المرسوم الجديد للرئيس بوتين في هذا الشأن في أعقاب آخر صدر العام الماضي، وأعطى ملاك الأراضي مهلة لمدة عام لنقلها إلى ملاك جدد من خلال بيعها لمواطنين روس أو شركات روسية، أو وضعها تحت رعاية الدولة الروسية.

وفي الحالات الثلاث، سيتم تحويل الأموال إلى الملاك القدامى.

وقال الملاك إن القيود المفروضة على التواصل والسفر، بسبب جائحة كورونا حالت دون تنفيذ ما نص عليه المرسوم الأول.

وعارضت أوكرانيا نزع الملكيات، وقالت العام الماضي إنها سوف تتخذ إجراءات قانونية أمام محاكمة دولية.

وبررت روسيا تصرفها على أسس أمنية.

يشار إلى أن المناطق الساحلية في شبه جزيرة القرم لها شهرة خاصة، ولا يزال بإمكان الأجانب تملك أراض وشقق في بعض المناطق القليلة من القرم.