رئيس مجلس الإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلس الإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

«إنها غلطة فلوبير».. جديد الروائي محمد طعان عن سيرة الوالي عباس الأول

محمد طعان
محمد طعان

صدرت حديثا عن دار الثقافة الجديدة للنشر٬ أحدث مؤلفات الروائي اللبناني د. محمد طعان٬ والتي تحمل عنوان "إنها غلطة فلوبير". رواية تتناول، بشكل مختلف، بعضًا من سيرة الوالي عباس الأول، المُتهم دومًا بما ليس فيه.

ولــ "طعان" عدة مؤلفات روائية من بينها: "فول سوداني" عن دار الفارابي 1997ــ "ما باحت به سارة" 2001 ـ- "صيف الجراح" شركة المطبوعات للتوزيع والنشر2001 ــ "الخواجة" عن دار النهار 2003 ـ "رحلة بيهمان" 2004 ــ "سيد بغداد" 2006 ــ "الحج إلي وجدة" وغيرها.

ومما جاء في رواية "إنها غلطة فلوبير" نقرأ: "توافد الفرنسيون أولًا إلى مكان الاحتفال، لأنَّه في النهاية مشروعهم. يترأسهم الأب آنفانتين بالطبع، واتخذوا أماكنهم إلى مائدة الشرف؛ وبينما يحتسون النبيذ، ناقشوا المشروع في انتظار وصول الوالي.

وعند دخول الوجهاء والبكوات إلى الموقع، لاحظوا فورًا غطرسة هؤلاء الفرنسيين الذين لم يكلفوا خاطرهم، ولو من باب اللياقة، حتى بانتظار الباشا ليجلسوا ويحتفلوا بالحدث وهم يشربون النبيذ. غضب عباس خاصةً من المشهد، وشعر بالإهانة من وقاحة الأجانب، ولامبالاتهم المستفزة على أقل تقدير. تعاطف معه أمين سرّه الذي شاركه استياءه البالغ من الفرنسيين، بينما وقف منتظرًا سيِّد الاحتفال.

ثم وصل شيخ مُعمم وانضم فورًا إلى الفرنسيين، وجلس إلى الطاولة بجانبهم، يحييهم بلغتهم. لم يصدق الأمير وصديقه الأمر: من هو الشيخ المسلم، الذي تجرأ على مجالسة الضيوف نصف السكارى.

- يبدو يافعًا ليكون أحد الناجين من الحملة النابوليونية! أشار عباس."