رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
الجمعة 26 فبراير 2021 الموافق 14 رجب 1442
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

صحيفة إماراتية: ليبيا في طريقها للتخلص من الإرهاب والتدخل الأجنبي

الإثنين 22/فبراير/2021 - 09:24 ص
ليبيا
ليبيا
أ ش أ
طباعة
اعتبرت صحيفة الخليج الإماراتية أن الطريق نحو التسوية السياسية في ليبيا أصبح تتجه صوب خواتيمها، والشعب الليبي يتجه نحو السلام واستعادة حريته ووحدته وسيادته.

وأشارت الصحيفة -في افتتاحيتها اليوم الإثنين تحت عنوان "على الطريق الصحيح" إلى أن الوصول إلى هذه المرحلة لم يكن هينًا، لأن المراحل السابقة شهدت الكثير من العقبات التي حالت دون التوصل إلى قاعدة للتفاهم تشكل أساسًا لاتفاق يمكن البناء عليه.

وتابعت أنه منذ انتخب ملتقى الحوار السياسي في الخامس من فبراير الحالي، السلطة التنفيذية المؤقتة، ممثلة بمحمد يونس المنفي رئيسًا للمجلس السياسي الجديد، وعبد الله اللافي وموسى الكوني نائبين له، وعبد الحميد دبيبة رئيسًا للحكومة، انطلقت عجلة الحراك في اتجاه تنفيذ بنود ما تم الاتفاق عليه لتشكيل حكومة جديدة تتولى التمهيد لانتخابات عامة في 24 ديسمبر المقبل، وتوحيد الجيش والمؤسسات الأمنية وفتح الطرق، وترحيل القوات الأجنبية والمرتزقة؛ بما يوفر لليبيا أجواء السلام والمصالحة الوطنية، ويخلصها من آفة الإرهاب والتطرف، والتدخل الأجنبي الطامع في ثرواتها، ويخرجها من العزلة، ويعيد إليها دورها وعلاقاتها العربية والدولية.

وأضافت أن الاتصالات المكثفة التي يقوم بها أركان السلطة الجديدة في كل الاتجاهات المحلية "شرقًا وغربًا وجنوبًا" مع مختلف القوى المدنية والعسكرية، ومع الدول العربية المجاورة تؤكد أن هناك جدية في التوصل إلى حل سياسي لإنهاء المأساة الليبية، وأن العمل على تشكيل الحكومة الجديدة يأخذ مسارًا صحيحًا من دون استبعاد أحد، ويراعي الالتزامات المحددة في الاتفاق السياسي وخارطة الطريق المتفق عليها، والدفع بملف المصالحة الوطنية لبلوغ الانتخابات في موعدها وفي أجواء سلام اجتماعي، بما يحقق تطلعات الشعب الليبي.

وذكرت الصحيفة أن المنهجية المتبعة في تشكيل الحكومة الجديدة المرتقبة خلال أيام تمثل رافعة لولوج مسار الحل الصحيح، إذ إن رئيس الحكومة عبد الحميد الدبيبة يسعى من خلال جولته في جميع المناطق، إلى أن تكون حكومته ممثلة لمختلف الأطياف والقوى والقبائل والجهات، وتمثل الشعب الليبي أفضل تمثيل، وتحصل على ثقة مجلس النواب الذي من المقرر أن يجتمع موحدًا في سرت قريبًا، مؤكدة في ختام افتتاحيتها أنها بشائر خير نأمل أن تتواصل.