رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
الخميس 21 يناير 2021 الموافق 08 جمادى الثانية 1442
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

وكيل معهد الأراضي والمياه: نؤسس للعوينات الجديدة و11 شركة تحدّث الري بـ205 آلاف فدان بالوادي الجديد (حوار)

السبت 28/نوفمبر/2020 - 12:47 م
المحرر والدكتور على
المحرر والدكتور على إسماعيل
عبدالناصرمحمد
طباعة
ـ الوادي الجديد يضيف 2 مليون فدان جديدة للرقعة الزراعية طبق لخطة الرئيس السيسي
ـ الانتهاء من تحديث الري في الوادي الجديد في 3062021
ـ نؤسس للعوينات الجديدة.. والوادي الجديد مستقبل مصر في الإنتاج الحيواني والسمكي
ـ تحديث الري يرفع انتاجية أراضي الوادي الجديد 30%
ـ نصيب الفرد من المياه 450 متر مكعب سنويا في 2025
ـ 11 شركة تعمل في تحديث الري بمساحة 205 آلاف فدان بالوادي الجديد
ـ استغلال منخفضات الوادي في المزارع السمكية.. وصناعة الحرير تدخل ضمن ثلاث مشروعات عملاقة بالوادي


أكد الدكتور علي اسماعيل وكيل معهد بحوث الأراضي والمياه ورئيس هيئة التعمير الأسبق ورئيس فريق وزارة الزراعة لتحديث الري وتنمية الوادي الجديد، أن هناك تكليفات من الرئيس عبد الفتاح السيسي بالانتهاء من مشروع تحديث الري في الوادي الجديد في 3062021، مشيرا إلى أن الوادي الجديد ستضيف نحو 2 مليون فدان للرقعة الزراعية خلال الفترة المقبلة طبقا للخطة الرئيس.

وقال إسماعيل في حواره لـ "الدستور" إن الدولة تؤسس للعوينات الجديدة وأن تكون الوادي الجديد مستقبل مصر في الإنتاج الحيواني والسمكي، كما أن تحديث الري يرفع انتاجية الفدان 30% بالوادي الجديد، مشيرا إلى أن نصيب الفرد في مصر من المياه سيصل إلى 450 متر مكعب سنويا في عام 2025.. وإلى نص الحوار:


◄ ما هي المشروعات التي يتابعها فريق عمل وزارة الزراعة في الوادي الجديد؟

ـ أهم مشروع نعمل به حاليا هو مشروع الري الحقلي، حيث أن الوادي الجديد يشكل 40% من مساحة مصر، منها 56 % من المساحة تشتغل بالري الحديث و44% من المساحة تروى بالغمر من الآبار الجوفية، وتمثل 205 آلاف فدان، ومشكلة الوادي الجديد أنه يروى من هذه الآبار ونسعى لتحديث هذه الآبار لاستدامة الزراعة في الوادي الجديد وفي نفس الوقت الحفاظ على الخزان الجوفي، وبالتالي يمكن تقنين المياه وإعادة توزيعها ونستفيد بها في زراعة مساحات جديدة، وهو أهم مشروع في الوادي الجديد.

وهناك أيضا مشروع يدعمه السيد القصير وزير الزراعة ومحافظ الوادي الجديد، وهو مشروع إنتاج الحرير ويعمل به الشباب جميع الفئات المختلفة وهو أحد المشروعات الجديدة وتديرها محافظة الوادي الجديد ومديرية الزراعة، إلى جانب أن محافظة الوادي الجديد تعمل في مشروع زراعة النخيل وهو أحد المشروعات الزراعية الهامة.

ويعمل فريق وزارة الزراعة أيضا في منظومة تحديث الري وتتوزع المساحات التي نتابعها على 6 إدارات زراعية في الخارجة والداخلة، وبلاط، والفرافرة، وباريس وهي جميعها مساحات متنوعة بها جزء من النخيل والمحاصيل الحقلية وتروى بالغمر، وبدأنا نعمل في المنظومة بشكل مكثف وتم إنزال 11 شركة تعمل حاليا لتحديث الري في الوادي الجديد، وهناك 75 ألف فدان تابعة لصندوق محافظة الوادي الجديد لاستصلاح الأراضي من خلال التعاقد مع محافظة أسوان والوادي الجديد، وأن المحافظ يتبنى المنظومة ويحافظ على التنفيذ وتحويل منظومة الري بالغمر إلى الري الحديث، ومتبقي حوالي 130 ألف فدان من المساحة، منها أراضي تابعة لقطاع استصلاح الأراضي وأراضي أخرى تابعة لهيئة التعمير والتنمية الزراعية.

ومن المقرر أن تنتهي منظومة تحديث الري - وفقا للتكليفات الرئاسية - في 30 يونيو المقبل 2021، وقد استلمت الشركات الرفع المساحي لمجموعة من الآبار لنحو 6 آلاف فدان، وتم تحديث مايقرب من 17 ألف فدان من المساحة، وهناك 12 ألف فدان لنحو 350 بئرا في الإدارات الـ 6 يطلبون تحديث الري.


◄ما هي المشروعات التنموية التي أوصى الرئيس بمتابعتها في الوادي الجديد؟

ـ ملف استصلاح الأراضي وتحديث الري والحفاظ على المياه وعمل استدامة لها وهناك مياه وصلت لمنخفضات توشكى، وبالتالي يتم دراسة المناطق التي اقتربت منها المياه حول هذه المساحات، كما أن معهد الأراضي وبحوث الصحراء يقومون بعمل حصر وتصنيف الأراضي بالوادي الجديد في أكثر من مكان، وهناك توجيه لمناطق المنخفضات في منطقة باريس للزراعة التنمية في المنطقة، نتيجة تواجد المياه مع مشروع تحديث الري، وتوفير المياه وعمل استدامة لها، وهؤلاء المشروعين يعملان على إحداث التنمية المستدامة واستصلاح الأراضي في الوادي الجديد.


◄ ما هي المشروعات التي سيتم التوسع بها، وأماكن إقامة مناطق لوجستية في الوادي الجديد؟

ـ منطقة شرق العوينات والخارجة مناطق واعدة وكذلك استصلاح الفرافرة، كل هذه المناطق يصاحبها إقامة مناطق تخزين وتصنيع زراعي ونقل لخدمة التنمية الزراعية، وحاليا نعمل على جعل العوينات الجديدة مثل توشكى الجديدة، حيث أن جهاز الخدمة الوطنية لديه مشروعات ضخمة في منطقة شرق العوينات سواء مشروعات زراعية أو إنتاج حيواني على مساحات كبيرة، إلى جانب مشروعات الثروة السمكية التي سيتم إقامتها في المنخفضات، وهي أيضا تحتاج لمشروعات لوجستية مرتبطة بها، فالوادي الجديد هو مستقبل مصر سواء في الإنتاج الحيواني أو الإنتاج السمكي.


◄ ماهي خطة تنفيذ تحديث الري الحقلي في الوادي الجديد؟

ـ نحن نعمل الآن في 205 آلاف فدان ومن المقرر أن ننتهي منهم في 3062021 ولدينا محاور توعية وإرشاد لتحويل ثقافة منظومة عمرها 60 عاما من الري بالغمر إلى الري الحديث، بنقل الخبرة للمزارعين ونحتاج وقت ومجهود.

وهذه المنظومة سيتم تنفيذها من خلال مبادرة البنك المركزي بتوفير قروض من خلال عدة بنوك بفائدة 5% على 3 سنوات وتستمر لـ5 سنوات حسب رغبات المزارعين وتقسط على أقساط سنوية، وهناك آليات بأن المزارع الذي يرغب في تحديث الري بأن تكون وحدة التحديث موحدة سواء آبار حكومية أو أهالي.

ووفرت وزارة الري البيانات اللازمة لهذه الآبار التي نعمل عليها، حيث أن وزارة الزراعة والري والمحافظة كلا له اختصاصاته، فالزراعة تقدم الدعم الفني، والري تقدم البيانات وطاقة الآبار، والمحافظة تقوم بعمليات التعاقد في مساحة الـ 75 ألف فدان، وهناك جزء من الأراضي تابعة لهيئة التعمير لم يتم تمليكها، كما أن قطاع استصلاح الأراضي له 29 ألف فدان أراضي.

ويقدم الدعم الفني تلقي طلبات المواطنين لتحديث الري من خلال مجموعة الآبار، وعند وصول طلبات التحديث لـ80% نبدأ التنفيذ فورا ونعمل رفع مساحي للآبار، والتركيب المحصولي ونزول الباحثين، حيث لدينا أكثر من 30 باحثا من باحثين معهد الأراضي يعملون في الوادي الجديد قادمين من سوهاج والوادي الجديد وأسيوط والمنيا بخلاف مديرية الزراعة وأجهزتها وكل الإدارات الزراعية الذين يعملون معا كمجموعات عمل، ويتم فحص طلبات المزارعين، ثم يحصل على التمويل ويتم التحديث للري، ويدفع المزارع 60% والباقي بعد التحديث وعمل لجنة للتسليم. ويدخل تحديت الـ 205 آلاف فدان ضمن المليون فدان في الأراضي الجديدة.


◄ كيف يمكن إدارة الآبار الجوفية في الوادي الجديد إدارة نموذجية ورشيدة ؟

ـ يهمنا عمل إدارة متكاملة هناك، حيث يتم عمل آبار تعمل بالطاقة الشمسية وحساب المقنن المائي، لأن المنظومة الجديدة منظومة إرشادية توفر في الأسمدة والطاقة والكهرباء والتلوث البيئي إلى جانب التغير من المنظومة قديمة إلى منظومة علمية بما يرفع الإنتاج من 25 الى 30%.


◄ كيف يمكن إدارة منظومة الزراعة في الوادي الجديد بمنظومة علمية ؟

ـ الزراعات القديمة هي زراعات عشوائية وبدأت المنظومة تتغير إلى منظومة علمية مع تواجد مركز البحوث الزراعية، حيث أن معظم الزراعات والأصناف منظومة علمية وكل الخبرات واللجان العلمية تعمل على اكساب الخبرة للمزارعين حيث يعتمد الوادي الجديد على النخيل، ولابد أن يكون هناك زراعات أخرى، والمنظومة جميعها تتحدث حيث لم تعد الزراعة في مصر زراعة تقليدية.


◄ كيف وفرت الوزارة الدعم الفني للري الحقلي في الوادي الجديد ؟

ـ تدخل السيد القصير وزير الزراعة في توسيع وزيادة الإقراض في مشروع تحديث الري وتم زيادة قيمة الإقراض وسعر التحديث للفدان 15 ألف جنيه بتمويل من مبادرة البنك المركزي وهناك 3 مليارات جنيه تم اتاحتها لتحديث الري في جميع المحافظات.


◄ كيف يمكن الحفاظ على الخزان الجوفي في الوادي الجديد؟

ـ في عام 2025 سيكون نصيب الفرد من المياه 450 متر مكعب سنويا، ونحن الآن نحاول أن نستفيد من كل نقطة مياه ونسعى من أجل السحب الآمن من الخزان الجوفي وعدم استهلاكه في الري بالغمر وهو جزء من الاستراتيجية، ونحتاج معالجة للآبار التي من المحتمل أن تملح، حيث أن الخزان الجوفي في الوادي الجديد هو خزان الحجر النوبي، كما نقوم بالسحب الآمن الذي يحافظ على الخزان، ولابد من عدم زراعة محاصيل شرهة للمياه رغم أن أراضي الوادي الجديد أراضي طينية ثقيلة.


◄ كيف ترى مستقبل الوادي الجديد ؟

ـ الوادي الجديد مستقبل مصر وسيضيف 2 مليون فدان جديدة للرقعة الزراعية بعد دراسة المياه الجوفية طبقا لخطة الرئيس عبد الفتاح السيسي، كما أن تكلفة تحديث الري في الوادي الجديد بلغت 600 مليون جنيه.