رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
الجمعة 30 أكتوبر 2020 الموافق 13 ربيع الأول 1442
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

محمد الباز يوقِّع كتابه «هيكل.. المذكرات المخفية» ببتانة.. الخميس

الجمعة 25/سبتمبر/2020 - 03:47 م
محمد الباز
محمد الباز
آلاء حسن
طباعة
احتفالا بذكرى ميلاد الكاتب الكبير الراحل محمد حسنين هيكل، والتي توافق 23 سبتمبر 1923، أطلقت دار ريشة للنشر والتوزيع أحدث إصداراتها للإعلامي الدكتور محمد الباز، رئيس مجلسيّ إدارة وتحرير "الدستور"، تحت عنوان "هيكل.. المذكرات المخفية.. السيرة الذاتية لساحر الصحافة العربية".

ومن المقرر أن تستضيف دار "بتانة" للنشر والتوزيع، حفل التوقيع الأول للكتاب، في السابعة مساء الخميس الموافق 1 أكتوبر المقبل، بمقر الدار بـ34 شارع قصر النيل متفرع من طلعت حرب، عمارة يعقوبيان، وسط البلد.

وعن الكتاب؛ يقول الباز: قلت للأستاذ هيكل: "أريد أن أسمع منك تاريخك الشّخصي مع رؤساء مصر"، سألنى: "ولماذا أخصّك أنت بهذه القصة الخاصة جدًا؟" قلت: "لأننى سأكون قادرًا على الكتابة- إذا سمحت الأقدار بذلك لخمسة أجيال قادمة، وأنت تطمح لأن تعيش عبر الأجيال القادمة"، ابتسم نصف ابتسامة وقال: "اتفقنا".. بالفعل اتفقنا لكننا لم ننفذ، شغلته واجباته ومشروعاته ومحاضراته ومعاركه ثم خطفه الموت، فتّشت فى أوراقي، فعثرت على سر وضعه أمامي يوم طلبت منه تسجيل مذكراته الشخصية.

وتابع: في أحد حواراته الصحفية قال: لست متأكدًا أن أحدًا منّا بقادر على مواجهة الناس بالحقيقة كاملة غير منقوصة، لأننا بشر، ومن هنا تندهش لو قلت إننى أترك حياتي للآخرين، لماذا؟ لأن مَن يعملون فى العمل الصحفى بالتحديد، كل مواقفهم وكل أعمالهم وكل آرائهم وكل مشاكلهم وكل تطورات حياتهم ومراحلها موجودة ومسجلة على ورق، وهذه مهمة آخرين يستطيعون المتابعة والحكم، اعتبرت ما قاله هيكل وصيّة، وهنا مجرد محاولة لتنفيذها بطريقة لا تفارق منطقه ولا تبتعد عن أرضه.