رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
الجمعة 05 يونيو 2020 الموافق 13 شوال 1441

تزوج مسيحية ألمانية وشهد شيخ الأزهر إسلامها.. قصة زواج «زقزوق»

الأربعاء 01/أبريل/2020 - 10:33 م
حمدي زقزوق
حمدي زقزوق
أميرة العناني
طباعة
نشر المركز الإعلامي للأزهر الشريف، فيلما وثائقيا تحت عنوان «الوزير الفيلسوف» يحكي مشوار العالم الجليل الراحل الدكتور محمود حمدي زقزوق، عضو هيئة كبار العلماء ووزير الأوقاف الأسبق، ويرصد الفيلم أبرز المحطات في حياته، والذي توفي عن عمر يناهز 87 عاما مساء اليوم الأربعاء.

ويشير «الأزهر» إلى أن المفكر الراحل بدأ نبوغه الفكري وهو ابن 17 عامًا، وتطوع للدفاع عن الوطن ضد العدوان الثلاثي وهو في عامه الجامعي الأول، ثم كان الأول في مسابقة إيفاد أعلنها الأزهر فسافر إلى ألمانيا في 1962، وأثبت نبوغه ورقي فكره، فعاد إلى مصر مدرسًا في أصول الدين بالأزهر، ثم نائبًا لرئيس الجامعة، ثم وزيرا للأوقاف 15 عامًا، كما شغل العديد من المناصب، فظل بعلمه وقلمه مفكرًا وفقيهًا ومتكلمًا وفيلسوفًا.

ولفت الفيلم- الذي أعده المركز الإعلامي للأزهر الشريف- إلى أن في أثناء تواجد «زقزوق» في ألمانيا تزوج من زميلته في الماجستير وكانت مسيحية ألمانية ولم يطلب منها تغير ديانتها شرطا للزواج، ولكنها فاجأته في عام 1972 برغبتها في اعتناق الإسلام، وذلك بعد أن قرأت كثيرا عن الدين الإسلامي وصلته بالأديان الأخرى.

اقرأ أيضا:

وفاة الدكتور حمدى زقزوق وزير الأوقاف الأسبق


وأوضح الفيلم، أن الدكتور  بناءً على رغبة زوجته قرر الذهاب معها إلى مشيخة الأزهر الشريف، ليشهد إشهار إسلامها، ووقع على وثيقة إشهار الإسلام فضيلة الإمام الأكبر آنذاك الدكتور الراحل عبدالحليم محمود، شيخ الأزهر الشريف.