الأحد 19 يناير 2020 الموافق 24 جمادى الأولى 1441

«محمد رمضان زمانه».. كيف أنهت أغنية «لولاكي» شهرة مطربها؟

الأحد 12/يناير/2020 - 11:18 م
على حميدة
على حميدة
وائل توفيق
طباعة
حقق الفنان على حميدة من خلال أغنية "لولاكي" الشهيرة، مبيعات هائلة، لم يحققها مطرب آخر إلى وقتنا الحالي تقريبًا، وحقق من خلالها شهرة واسعة في فترة التسعينات، جعلت بعض المطربين يغارون من هذا الإنجاز ويتمنون تحقيقه.
المطرب حسام حسني، قال لـ"الدستور"، أنه كان يتمنى أن يغني أغنية "لولاكي"، وهي الأغنية الوحيدة التي تمنى أن تكون من نصيبه نظرًا لما حققته من نجاح واسع وكبير، لم يناله مطرب آخر.
حقق المطرب على حميدة ثراءً من مكاسب الأغنية، اشترى شقة على النيل، وعدة سيارات، بعد أن كان ينام على الرصيف، يقول :"كنت بعمل دراعي مخدة على الرصيف وأنام عليه، كان عندي هدف وهو دراسة الموسيقى، وحققته إلى أن عينت مدرسًا بمعهد الموسيقى".
لكن يبدو أن الأغنية حققت له هذا النجاح، لكنها حلت عليه لعنتها فيما بعد، يقول :" بعد النجاح الكبير الذي حققته الأغنية، حلت عليه لعنة الضرائب، فقد كان يتم احتساب الضرائب بشكل عشوائي مما أوقعه في ورطة كبيرة".
كان من المفترض أن يتم احتساب الضرائب على الشركة المنتجة للأغنية، لكن الضرائب لجأت إليه، وأجبرته على دفع مبالغ طائلة، اضطر وقتها إلى بيع شقته و3 سيارات يمتلكهم.