رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
الثلاثاء 22 سبتمبر 2020 الموافق 05 صفر 1442
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

فؤاد نجم يكشف أسرار حياة عبد الحليم حافظ فى الملجأ

الجمعة 10/يناير/2020 - 10:03 م
عبد الحليم حافظ
عبد الحليم حافظ
وائل توفيق
طباعة
تربى الشاعر أحمد فؤاد نجم في أحد ملاجئ الزقازيق في الوقت الذي كان أيضًا يعيش الفنان عبد الحليم حافظ في نفس العنبر نفسه داخل الملجأ، على أسرة مجاورة.

قال الشاعر الراحل أحمد فؤاد نجم، في حوار له، إن الفنان عبد الحليم حافظ كان وقتها هادئ الطباع يحبه أطفال الملجأ بسبب تفوقه في المزيكا والغناء.

علم الشاعر أحمد فؤاد نجم أن "حليم"، صديق الطفولة في الملجأ، قد استقر به الحال في القاهرة وأصبح مطربًا، في الوقت الذي لم يكن "نجم" قد نال حظه من الشهرة، يقول: "في يوم عرفت إنه جه مصر ومعرفش إيه اللي خلاني أقرر إني أزوره في بيته في المنيل وكان لسه متشهرش ولا أنا كان حد يعرفني لسه، أول ما شافني وشه اصفر وسلمنا على بعض سلام بارد جدا وطول القاعدة متكلمناش كلمتين على بعض غير إزيك.. عامل إيه و خلاص، فضلنا باصين لبعض وبنفتكر الأيام السودا اللي عشناها في الملجأ".

نتيجة لهذه المقابلة الفاترة من قبل الفنان عبد الحليم حافظ، قرر أحمد فؤاد نجم ألا يزور "حليم" مرة أخرى، أو يحاول مقابلته، حتى بعد أن اشتهر كلاهما.

ورغم ذلك، قال الشاعر أحمد فؤاد نجم، إن "حليم" قابله هذه المقابلة الفاترة، لأنه ذكّره بأيام الملجأ واليتم وعلى حد قوله: "اللي داق اليُتم وعيشة الملاجئ وهو صغير عُمره ما ينساهم ولا أيامهم تروح من باله، وميحبش حد يفكره بيهم أبدًا".

وظل "نجم" يحب الفنان عبد الحليم حافظ، لأنه كان في وقت من الأوقات البسمة الوحيدة على وجوه المصريين.