الخميس 23 يناير 2020 الموافق 28 جمادى الأولى 1441

الكنيسة الأسقفية تنظم مشروع معا من أجل تنمية مصر

السبت 07/سبتمبر/2019 - 01:59 م
جريدة الدستور
مونيكا جرجس - تريزة شنودة
طباعة
أطلقت الكنيسة الأسقفية، مبادرة الفن لكل الناس التابعة لمشروع معًا من أجل تنمية مصر، بمحافظة المنيا من خلال تقديم مجموعة من الشباب والفتيات لعروض فنية تعالج مشاكلهم، متبعين منهجية العلاج بالفن، وهى إحدى منهجيات القوة الناعمة فى إحداث تغيير حقيقى بالمجتمع لكى يعبروا بالفن عن كيفية التعايش المشترك وإعلاء قيمة المواطنة وإظهار المجتمع بصورة إيجابية خالية من التعصب وعدم قبول الاخر.

جاء الاحتفال، تحت مظلة الكنيسة الاسقفية، ومنير حنا مطران الكنيسة بمصر وشمال افريقيا والقرن الأفريقى، وأناب عنه فى الحضور القس يشوع بخيت عميد مساعد كاتدرائية جميع القديسين الأسقفية بالزمالك، والدكتور على جمعة رئيس جمعية مصر الخير، واناب عنه هشام فهيم، سليم واصف مستشار الحوار الدينى للكنيسة، والشيخ مختار الطويل، من علماء الاوقاف، والشيخ أحمد عبد الفطيم، رئيس قسم المساجد الحكومية والأهلية بأبو قرقاص، الشيخ محمد احمد منازع إمام مسجد الوعظ بأبو قرقاص البلد.

بدأ الشباب بعدة تدريبات، تم تقسيمهم إلى ثلاث مجموعات حسب قدراتهم الفنية والتنظمية، لعمل حدث فنى يعبر عن التعايش المشترك، مجموعة جهزت عرض مسرحى بعنوان "زى القمر" يعبر فيه من خلال الاستعراض وكورال إنشاد دينى، أما المجموعه الثانية تقوم بيوم رياضى لفئة ذوى الاعاقة بالمجتمع تعبيرا على اهتمامهم بها من خلال العاب رياضية بجمعية نور الاسلام، المجموعه الثالثة تحضر توثيق للمبادرة من خلال فيلم قصير عن مسيرة الشباب فى التحضير وجمال قرية ابوقرقاص وتاريخها الجميل.