-
الجمعة 13 ديسمبر 2019 الموافق 16 ربيع الثاني 1441

عسكري أمريكي رفيع يعلق على احتمال شن بلاده حربا على إيران مثل العراق

الخميس 11/يوليه/2019 - 10:47 م
جريدة الدستور
وكالات
طباعة
ذكر مرشح منصب رئيس هيئة الأركان المشتركة الأمريكية، الجنرال مارك ميلي، أن إدارة الولايات المتحدة لا تدرس فكرة شن حرب على إيران كتلك التي شنتها على العراق في 2003.

ونفى ميلي، الذي رشحه الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، خلال جلسة استماع أجريت اليوم الخميس في لجنة شؤون القوات المسلحة بمجلس الشيوخ التابع للكونغرس للنظر في ترشيحه، أن تكون إدارة بلاده تدرس فكرة إرسال 150 ألف عسكري إلى إيران، كما حدث خلال الحرب على العراق.

وقال ميلي، ردا على سؤال حول هذا الشأن من السيناتور الجمهوري، توماس كوتون: "أفضل عدم مناقشة العمليات الطارئة في الجلسات المفتوحة، لكن لا، لا أعتقد أن أحدا (في الإدارة الأمريكية) ينظر بجدية في أي فكرة مماثلة لما وصفته أنت الآن".

كما أوضح خلال الجلسة قائلا: "لا أعرف ما إذا كانت الحرب مع إيران ستحدث، لكن نشوبها سيؤثر بلا شك بشكل ملموس على توزيع القوات المسؤولة عن أولوياتنا الدفاعية".

واعتبر العسكري الأمريكي أن إيران قامت بتكثيف أنشطتها "الخبيثة" في الفترة الأخيرة، لكنه لم يؤكد أن هناك حاجة إلى اتخاذ الولايات المتحدة إجراءات إضافية ضد الجمهورية الإسلامية، وقال: "أعتقد أن الوقت سيظهر ما إذا توجد ضرورة لذلك أم لا. التوتر بالتأكيد يزداد، وسننظر في الوضع خلال الأشهر الأخيرة".