السبت 21 سبتمبر 2019 الموافق 22 محرم 1441
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

أجيرى يكلف صلاح والمحمدى بتحفيز اللاعبين بعد الاستقرار على تشكيل المنتخب

الثلاثاء 18/يونيو/2019 - 09:33 م
جريدة الدستور
رامي رجب
طباعة
- مكافآت استثنائية للاعبين حال التتويج بالبطولة
كلف المكسيكى خافيير أجيرى، المدير الفنى للمنتخب الوطنى الأول لكرة القدم، كلًا من أحمد المحمدى ومحمد صلاح، قائدى «الفراعنة»، بمهام خاصة داخل المعسكر المقام حاليًا فى القاهرة استعدادًا لمواجهة زيمبابوى، يوم الجمعة المقبل، فى افتتاح بطولة كأس أمم إفريقيا 2019.
ووجه المدير الفنى لـ«الفراعنة» الثنائى بعقد جلسات مستمرة مع اللاعبين، وتحفيزهم من أجل تحقيق الفوز فى مباراة زيمبابوى، ما يمثل انطلاقة قوية للمنتخب وحافزًا جيدًا نحو الفوز بلقب البطولة.
وقال مصدر فى الجهاز الفنى إن اختيار «المحمدى» لهذه المهمة يأتى لكونه كابتن المنتخب، بالإضافة إلى امتلاكه خبرات دولية كبيرة بعدما عايش مثل هذه الأجواء فى أكثر من بطولة سابقة، ما يجعله قادرًا على تحفيز زملائه، أما «صلاح» فنظرًا للمحبة الكبيرة التى يتمتع بها وسط زملائه، واقتدائهم به فى ظل نجاحاته المتميزة على المستوى الفردى، ما يجعله قادرًا على جعلهم يبذلون أقصى طاقاتهم. ويواصل منتخب «الفراعنة» تدريباته على استاد الكلية الحربية، بعد عودته من معسكر برج العرب الذى خاض عليه مباراتين وديتين أمام منتخبى تنزانيا وغينيا، بهدف تجربة بعض الخطط الفنية والاستقرار على ملامح التشكيل الذى سيخوض به المباراة الأولى أمام زيمبابوى.
وأسفرت المباراتان عن خروج عدد من اللاعبين من اختيارات الجهاز الفنى للتشكيلة الأساسية، وعلى رأسهم اللاعب أحمد حسن «كوكا»، الذى حل ثالثًا فى ترتيب مهاجمى الفريق، بعد مروان محسن وأحمد على، نظرًا لعدم قدرته على إقناع «أجيرى» أثناء مشاركته فى مباراة تنزانيا.
كما استبعد «أجيرى» الحارس محمود عبدالرحيم «جنش» من اختياراته، وقرر الاعتماد على الحارس محمد الشناوى فى أولى مباريات البطولة، مع وضع أحمد الشناوى كبديل أول، و«جنش» فى المرتبة الأخيرة.
ويكون التشكيل المتوقع بذلك: محمد الشناوى فى حراسة المرمى، ثم أحمد المحمدى وأحمد حجازى وباهر المحمدى وأيمن أشرف فى الدفاع، وطارق حامد ومحمد الننى فى الوسط، وأمامهم محمد صلاح وعبدالله السعيد ومحمود حسن «تريزيجيه»، ومهاجم وحيد هو مروان محسن.
وقال إيهاب لهيطة، مدير المنتخب، إن الفرصة لا تزال موجودة أمام اللاعبين الـ23 من أجل المشاركة فى المباريات، موضحًا أن قوانين البطولة المجمعة تسمح بذلك، وأن اختيارات اللاعبين ترجع لرؤية الجهاز الفنى فى كل مباراة.
وقرر المهندس هانى أبوريدة، رئيس اتحاد الكرة، صرف مكافآت استثنائية للاعبى المنتخب حال تتويجهم ببطولة أمم إفريقيا 2019، وذلك فى إطار الجهود المبذولة لتحفيز اللاعبين على بذل قصارى جهدهم من أجل إحراز اللقب، خاصة أنهم يلعبون على أرضهم ووسط جمهورهم.
وأدى لاعبو المنتخب المران البدنى، أمس، بالنادى الصحى داخل فندق الإقامة، ثم حضر أفراد الفريق الاجتماع التنسيقى لـ«كاف»، وتوجهوا بعد ذلك لملعب الكلية الحربية لتأدية المران المسائى استعدادًا للمباراة الافتتاحية.
ads