رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
الأحد 01 نوفمبر 2020 الموافق 15 ربيع الأول 1442
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

تدهور الحالة الصحية لزعيم العمال الإيراني

الإثنين 31/ديسمبر/2018 - 12:49 م
على نجاتي
على نجاتي
منار أحمد
طباعة
ذكرت وسائل إعلام إيرانية، اليوم الإثنين، أن زعيم العمال والنقابي الإيراني، على نجاتي، في حالة صحية متدهورة داخل أحد السجون الإيرانية.

من جهتها، أعربت عائلة نجاتي عن قلقهما من تدهور حالته الصحية داخل أحد السجون الإيرانية، وذلك بعد شهر واحد من اعتقاله في 29 نوفمبر.

وقالت العائلة إنه أصبح نحيفًا وباهتًا، وإنه تم احتجازه في جزء مزدحم من سجن شوش في إقليم خوزستان الجنوبي، على الرغم من أنه يعاني من مرض خطير في القلب، مشيرين إلى أنه أصبح نحيفًا وشاحبًا، وقد تعرض للمضايقة والإساءة أثناء الاستجواب دون أي اعتبار لشيخوخته وصحته، وتم نقله إلى المستشفى نتيجة لذلك.

وقد نُقل الناشط العمالي الإيراني علي نجاتي إلى المستشفى خلال هذا الشهر، بعد "تعرضه لضغوط قاسية أثناء الاستجواب"، حسبما أفادت نقابة عمال "هافت تيبه شوغان كليم ميل".

وأكدت النقابة: يعاني نجاتي من مضاعفات في القلب"، مضيفة أنه "يعاني من عدة أمراض، بما في ذلك مشاكل في القلب، وأن إبقاءه خلف القضبان قد يعرض حياته للخطر بشكل خطير".

وألقى القبض على علي نجاتي يوم الخميس، 29 نوفمبر، وقال محاميه، فرزة زيلابي، إن موكله قد اتُهم "بإعاقة النظام العام"، والتواطؤ والتجمع ضد الأمن القومي" و"التعاون في تأسيس مجموعة تهدف إلى تعطيل السلام والأمان".

وقال القضاء إن الناشط العمالي الإيراني اعتقل بسبب علاقته بسجلاته السابقة، وايضًا لمشاركته في احتجاجات عام 2015، التي قام بها عمال قصب السكر في هفت طابا.

وأشارت التقارير، في ذلك الوقت، إلى أنه تعرض للاحتجاز والعنف عند الاعتقال، رغم تعرضه لأزمة قلبية خطيرة.