الإثنين 18 نوفمبر 2019 الموافق 21 ربيع الأول 1441
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

أبرز 13 مسجد تاريخي بالقاهرة لصلاة العيد

الإثنين 11/يونيو/2018 - 07:53 م
جريدة الدستور
هدير القاضي
طباعة
أيام قليلة وتستعد الأمة الإسلامية لأداء صلاة العيد، التي تبدأ بتكبيرات الصلاة مع زوال إحمرار الشمس وتنتهي بزوالها، بحسب ما حددها علماء الدين والفلك.

وفي المناطق الشعبية تتحد المساجد وتفتح أبوابها ليضموا سويًا، حيث يجمع مسجد واحد بإمامة المصلين بالمساجد المحيطة به من خلال توصيل مكبرات الصوت في كل مسجد، فتشعر وأنه مسجد واحد كبير، لتجد السجاجيد والمصليات بالشوارع ليقف الناس صفًا لصف، وإليكم أبرز المساجد التاريخية المقترحة لأداء صلاة العيد بها..

مسجد مصطفى محمود بالمهندسين
يتميز المسجد بساحته الكبيرة التي تسع المصليين وسط ترتيل عذب للقرآن الكريم، وتبدأ بمحيطه الاحتفال بالعيد بعد الصلاة، وسط فرحة الأطفال وتكدس الشباب.

جامع عمرو بن العاص في مصر القديمة
يحظى جامع عمرو بن العاص بمساحة كبيرة وموقع متميز بمجمع الأديان الذي يجبرك لاتخاذ جولة سياحية بجواره.

جامع الأزهر
يتميز جامع الأزهر بمساحته الكبيرة التي تساعد المصليين على التعامل مع الأعداد الكبيرة، كما يمكنك بعد الصلاة التجول في منطقة الأزهر والحسين وقضاء وقت ممتع.

مسجد الحسين
موقع روحاني يأتي إليه المصريين وجنسيات أخرى، وأصبح ملاذهم لأداء صلاة العيد وسط أجواء احتفالية وعبق تاريخي، حيث بُني المسجد بالحجر الأحمر على الطراز الغوطي أما منارته التي تقع في الركن الغربي القبلي بُنيت على نمط المآذن العثمانية فهي أسطوانية الشكل وتنتهي بمخروط، وللحسين 3 أبواب من الجهة الغربية وباب من الجهة القبلية وباب من الجهة البحرية يؤدي إلى صحن به مكان الوضوء.

مسجد عمر مكرم
لفترات طويلة ظل مسجد عمر مكرم المكان المفضل للمصريين لأداء صلاة العيد هناك، حيث إن وزارة الأوقاف كانت تنقل الصلاة إلى ساحة ميدان التحرير لأداء الصلاة هناك، ويتوافد المئات من المواطنين عليه حيث يؤم المصلين الشيخ مظهر شاهين، إمام وخطيب المسجد.

وصمّم المسجد المهندس الإيطالي ماريو روسي، الذي عمل في وزارة الأوقاف، بعد أن أعلن إسلامه وعاش حياته في مصر.

مسجد الحصري
يجتمع أهالي مدينة السادس من أكتوبر كل صلاة عيد في مسجدهم المفضل "الحصري"، وسط أجواء احتفالية وتوزيع البعض للهدايا والألعاب على الأطفال ابتهاجًا بقدوم العيد، واكتسب شهرته من موقعه وبراعة التصميم، ويعتبر أكبر مسجد في المدينة.

وسمى الحصري بهذا الاسم تكريمًا للقارئ الشهير محمود خليل الحصري، حيث أسس المسجد بالدعم الذاتي من سكان مدينة السادس من أكتوبر وإدارة المسجد بجمع التبرعات.

جامع السلطان حسن بالقلعة
يعد جامع السلطان حسن من أهم المساجد التي تعود إلي عام1757، ويتوافد عليه الآلاف من المصليين لصلاة العيد نظرًا لكبر مساحته وباعتباره درة العمارة الإسلامية بالشرق التي تجذب المصلين من جميع الأماكن.

مسجد القائد إبراهيم
يتوجه الغالبية العظمى مع أهالي محافظة الإسكندرية إلى مسجد القائد إبراهيم بمنطقة محطة الرمل، وسط الإسكندرية لأداء صلاة العيد وسط التكبيرات وأجواء احتفالية كبيرة، واعتاد أهالي عروس البحر المتوسط على توزيع الهدايا والحلويات على الأطفال عقب أداء صلاة العيد، كما يطلق عدد من المواطنين الألعاب النارية ابتهاجًا بذلك اليوم.

يعود تاريخ البناء إلى عام 1948 حيث صممه المهندس المعماري الإيطالي المقيم في مصر ماريو روسي، ويشتهر الجامع بمئذنته الطويلة الرشيقة.

جامع الصفا بالمقطم
تعد أداء صلاة العيد بجامع الصفا، أمر فريدة من نوعه حيث اعتاد المصليين أن يلقوا البلالين من أعلي المسجد بعد كل صلاة عيد.

مسجد ابن طولون
من أعرق المساجد ويمثل نموذجًا فريدًا فى تاريخ العمارة الإسلامية.

مسجد جمال الدين الاستادار
قد يكون من المساجد غير المعروفة ولكنه من أجمل المساجد التى تحمل الطراز المملوكى ويقام به شعائر صلاة العيد ويقع فى حارة التمبكشية المتفرعة من شارع الجمالية‏ وهو من أقدم المساجد فتم إنشاؤه‏ ‏ 1395‏م.

مسجد الظاهر برقوق
من روائع منطقة النحاسيين الكائن بشارع المعز لدين الله وستكون فرصة رائعة لتستمتع بمعالم شارع المعز والحسين فى العيد.

مسجد الصديق بشيراتون
ساحة كبيرة تمتلئ بمئات المصليين من سكان مناطق الشيراتون، النزهة، ومدينة نصر، خاصًة بالساحة الخارجية له، حيث تزين بالبلالين، وألعاب الأطفال الذين يؤدون الصلاة، ويقع بشارع السيد زكريا، بمساكن الشيراتون.
ads