رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

«التضامن»: لدينا 600 ألف متطوع فى مختلف المجالات على مستوى الجمهورية

صورة من الاحتفالية
صورة من الاحتفالية

قالت نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي، إن التطوع جزء أصيل بالمجتمع نابع من الثقافة المصرية، موضحة أن عدد المتطوعين على مستوى الجمهورية يقارب 600 ألف بجميع المجالات.

وأشارت وزيرة التضامن الاجتماعي خلال مشاركتها في احتفالية برنامج الأمم المتحدة للمتطوعين باليوم العالمي للتطوع، والتي أقيمت تحت شعار «معًا لنعمل الآن»، إلى الحاجة لوضع آلية ممنهجة للتطوع وفتح قنوات منتظمة وتقنين وضع المتطوعين وتدريبهم على أعلى المستويات وبالشكل الكافي، مشددة على الدور المهم لملف التطوع في تناول العديد من مجالات عمل الوزارة من قضايا الفقر والمرأة والمسنين والتمكين وغيرها بما يملكه المتطوعون من آليات تمكنهم من الوصول لفئات المجتمع وقدرتهم على التواصل.
 
ولفتت إلى ما يتميز به الجيل الجديد من القدرة على إثارة قضايا حقوق الإنسان وإدماجها بفعالية ضمن العمل المجتمعي، مبرزة دور الهلال الأحمر المصري في التصدي للأزمات والكوارث، حيث يكون لأصحاب الياقات الحمراء المبادرة في التحرك السريع وكذلك صندوق مكافحة الإدمان ودوره ووحدات التضامن الاجتماعي داخل الجامعات المصرية ومؤسسات المجتمع المدني. 
 
وأكدت أن التطوع حق لكل مواطن ولكل الأعمار، وأن مصر في حاجة للشباب المتطوع ودورهم في تحقيق التنمية المستدامة، وأن نجاح المتطوعين بقمة المناخ كان إشارة إطلاق لحركة متطوعي قمة المناخ في مصر.

وتضمنت الفعالية عرضًا مسرحيًا أعده ونفذه متطوعو شبكة تثقيف الأقران «واي بير» المدعومة من صندوق الأمم المتحدة للسكان بالتعاون مع الجمعية المصرية لتنظيم الأسرة للتوعية بختان الإناث وأضراره، وجلسة حوارية تحت عنوان «التنوع الواقع.. التحديات»، وقامت بإدارتها الدكتورة آمال إمام مدير التطوع بالهلال الأحمر المصري بحضور الدكتور أحمد سعدة معاون وزيرة التضامن الاجتماعي، وعبدالله الباطش مساعد وزير الشباب والرياضة، وأسماء الشيمي مسئولة المسئولية المستدامة بشركة شنايدر، ومحمد عجيز مسئول الشراكات بهيئة يو ثينك جرين، وليديا العوا مدير إدارة البحوث بوزارة البيئة، حيث تناولت الجلسة عرضًا لنماذج التطوع المختلفة على المستوى الحكومي والخاص وإجراء حوار بين القطاعات حول التحديات والحلول الابتكارية الممكنة.