رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

طابور مدرسى يتحول لسرادق عزاء بعد وفاة طالبة إثر انقلاب أتوبيس فى قنا

طابور الصباح
طابور الصباح

تحول طابور مدرسة «الشهيدة ميار الإعدادية بنات» بمركز نجع حمادي شمالي محافظة قنا، إلى سرادق عزاء، وذلك بعد أن وقف الطلاب والمعلمون داخل المدرسة دقيقة حداد على روح الطالبة ياسمين آدم، شهيدة العلم، التي توفيت إثر انقلاب أتوبيس مدرسة داخل ترعة أمس الثلاثاء.

وكانت قد لقيت طفلة مصرعها، وأصيب 15 آخرون إثر انقلاب أتوبيس «أطفال حضانة» داخل ترعة على طريق الأربعين، بمركز نجع حمادي، شمالي محافظة قنا.

وعلى الفور، دفع مرفق الإسعاف بالمحافظة بـ10 سيارات إسعاف إلى مكان الحادث، فيما هرعت قوات الأمن وقوات الإنقاذ لانتشال الغرقى والمصابين.

وجاءت أسماؤهم كالآتي: "عبدالله قدرى عبدالرءوف، 7 سنوات، جروح وسحجات، وكريم حازم عبدالمنعم 7 سنوات، جروح وسحجات بالجسم، وجنا أيمن عبدالمحسن 7 سنوات، جروح وسحجات بالجسم، ويسرى قدرة عبدالرءوف 12 سنة، جروح وسحجات، ملك أشرف سراج 13 سنة، جروح وسحجات واشتباه ما بعد الارتجاج، ومحمد أيمن عبدالمحسن، 10 سنوات، سحجات وكدمات بالجسم، محمد شريف كرم 6 سنوات، سحجات وكدمات متفرقة بالجسم، إسماعيل رسلان محمد 28 سنة، أزمة تنفسية.

وعبدالرحمن حسنى محمد 14 سنة، وسحجات وكدمات واشتباة ما بعد الارتجاج، ومى حسنى محمد 16 سنة، جروح وسحقات بالجسم، ومحمد حسنى محمد 10 سنوات، جروح وسحجات، وفريدة محيى الدين فكرى 9 سنوات، سحجات وكدمات متفرقة بالجسم، ومهاب محيى الدين فكري 9 سنوات، جروح وسحجات بالجسم، ومحمد أشرف سراج 9 سنوات، كسر بالساعد الأيمن والفخد الأيمن، وياسمين أدهم محمد 9 سنوات، جثة هامدة توفيت بالاستقبال.