رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

«ناسا» تحرك أول صاروخ في نظام الإطلاق الفضائي لإجراء تجربة كاملة

ناسا
ناسا

بدأت وكالة الفضاء والطيران الأمريكية (ناسا)، نقل أول صاروخ من نظام الإطلاق الفضائي “إس إل إس”؛ لإجراء تجربة العد التنازلي.

وقالت الوكالة في بيان، إن الصاروخ "إس إل إس" بدأ التحرك البطيء من مبنى تجميع المركبات بمركز كينيدي للفضاء في ولاية فلوريدا إلى مجمع الإطلاق التاريخي (39 بي) الذي يبعد عدة كيلومترات فقط.  

وأضافت أن الصاروخ سيستغرق نحو 11 ساعة للوصول إلى منصة الإطلاق، في رحلة تبلغ حوالي ستة كيلومترات، منوهة بأن الصاروخ، الذي يحمل على متنه المركبة الفضائية (أوريون)، سيخضع لاختبارات على مدى أسابيع عند منصة الإطلاق، تبلغ ذروتها بتجربة العد التنازلي للإطلاق.

ونظام الإطلاق الفضائي (إس إل إس) جزء من مهمة (أرتميس)، التي تهدف إلى تنفيذ ثاني عملية هبوط على سطح القمر منذ مهمة "أبولو 17" في عام 1972.
وتشمل مهمة (أرتيميس 1) غير المأهولة إطلاق المركبة الفضائية (أوريون) إلى مسافة 64 ألف كيلومتر على سطح القمر.

وسيجري بعد ذلك إطلاق مهمة (أرتيميس 2)، وهي أول مهمة مأهولة.

وستؤدي المركبة الفضائية (أوريون) اختبار الطيران على سطح القمر ثم تعود إلى الأرض.
وستمثل عملية الهبوط على سطح القمر محور مهمة أرتيميس.
وكانت ناسا حددت في بادئ الأمر عام 2024 للوصول إلى سطح القمر على متن المركبة الفضائية (أوريون)، ولكن تقرر أن تبدأ تلك المهمة في عام 2025 على أقرب تقدير. 
وستنقل المهمة أربعة رواد فضاء إلى مدار حول القمر في المركبة أوريون، حيث سينتقل اثنان منهم- بينهما امرأة واحدة على الأقل- إلى مركبة الهبوط سبيس إكس للاقتراب النهائي من القمر.
وأرسلت الولايات المتحدة الأمريكية 12 رائد فضاء إلى القمر في الفترة مابين 1969 و 1972.