رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

نفتالى بينت: «نتنياهو» هددني خلال تشكيل الحكومة

رئيس الوزراء الإسرائيلى
رئيس الوزراء الإسرائيلى نفتالى بينت

صرح رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت، أنه تعرض للتهديد في مايو الماضي من قبل سلفه بنيامين نتنياهو خلال مفاوضات تشكيل الحكومة.

ووفقا لما نقلته وكالة الأنباء الفرنسية، قال بينيت "إنه عندما أدرك نتنياهو أنني لم أكن أنوي السماح له بجر إسرائيل إلى انتخابات خامسة، هددني حقا قال لي: اسمع إذا فهمت بشكل صحيح ما تنوي فعله، فاعلم أنني سأسلط اليتي بالكامل عليك، سأرسل الطائرات بدون طيار نحوك وسنرى".

وأشار بينيت إلى أن نتنياهو كان يتحدث عن جيشه من مجموعات على الإنترنت، والموالين له في الإذاعة والتلفزيون وعلى شبكات التواصل الاجتماعي.

وتابع بينت "أدركت أن كل شيء يقع على كاهلي وأنه إذا لم أتخذ القرار، فلن تخرج الدولة من الوضع، متابعا لا أريد أن أرى نتنياهو في السجن، إنها ليست صورة محترمة بحقه أو بحق مواطني هذا البلد"، في إشارة إلى محاكمته بتهمة الفساد.

يجدر الإشارة إلى أن نتنياهو منذ خروجه من الحكومة، ويتعمد افتعال الأزمات داخل إسرائيل، فبعد أن أصدر قرارا بحرق كل الأوراق داخل مكتبه، لم يغادر المنزل الرسمى الذي تخصصه الدولة لرئيس الحكومة في القدس الغربية، مما أثار غضب خلفه نفتالي بينيت.

ويسعى نتنياهو، الذي صار حاليا زعيم المعارضة في إسرائيل، لوضع العراقيل أمام حكومة بينيت الجديدة والتنغيص عليه بشتى الطرق.

وأفادت وسائل إعلام إسرائيلية بأن بينت أبلغ سلفه بضرورة مغادرة المنزل الرسمي في غضون 14 يومًا.

وأوضحت القناة الـ12 في التلفزيون الإسرائيلي أن الائتلاف الذي يتزعمه بينيت يعتزم تقديم تشريع جديد إلى الكنيست ينظم عملية تسليم المنزل الذي يقع في شارع بلفور بالقدس الغربية.

ولا يوجد حتى الآن في القانون الإسرائيلي قواعد واضحة بشأن المدة الزمنية الواجب على رئيس الوزراء اتباعها لإخلاء المبنى.