رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

تحذيرات من انهيار الطرق في بريطانيا بسبب العاصفة «بارا»

الجليد يدمر الطرق
الجليد يدمر الطرق في المملكة المتحدة

أكدت صحيفة «الجارديان» البريطانية أن عاصفة «بارا» قد تسبب موجات ساحلية خطيرة، وظروف قيادة فظيعة، وتأخيرات سفر، وفيضانات وأضرار محتملة للمباني عندما تجتاح أيرلندا والمملكة المتحدة.

وتابعت أن المهندسين دخلوا في سباق مع الزمن لإعادة الكهرباء إلى حوالي 1600 منزل في شمال شرق إنجلترا لا تزال مقطوعة بعد الخراب الذي أحدثته العاصفة أروين قبل 10 أيام.

وأشارت إلى أنه تم إصدار إنذار أحمر نادر لكورك وكيري في جمهورية أيرلندا قبل العاصفة بارا، التي من المقرر أن تصل إلى اليابسة اليوم وغدا، مع توقع هبوب رياح تصل سرعتها الى أكثر من 80 ميلاً في الساعة.

وأوضحت أنه في المملكة المتحدة تم إصدار تحذيرات صفراء.

وقالت آني شاتلوورث خبيرة الأرصاد الجوية في مكتب الأرصاد الجوية، إن العاصفة ستجلب طقسًا عاصفًا في جميع أنحاء المملكة المتحدة بالإضافة إلى تساقط الثلوج إلى شمال إنجلترا وأجزاء من اسكتلندا.

وأكدت الصحيفة أن العاصفة وصلت للمملكة في الساعات الأولى من صباح يوم الثلاثاء مع هبوب رياح تصل سرعتها إلى 80 ميلاً في الساعة على السواحل الغربية لإنجلترا وويلز بالتزامن مع ارتفاع المد. 

وقال شاتلوورث: «هذا يعني أنه سيكون لدينا أمواج كبيرة بشكل خاص، لذا هناك خطر محتمل على الحياة في هذه المناطق».

وأشارت الصحيفة إلى أنه من المتوقع هبوب رياح تصل سرعتها إلى 50 ميلاً في الساعة في المناطق الداخلية، كما أنه من المرجح أن تتسبب العاصفة في اضطراب السفر على نطاق واسع وإغلاق محتمل للطرق وتأخيرات في السكك الحديدية والعبارات وما إلى ذلك، كما أن هناك فرصة لحدوث أضرار بالمباني أيضًا.