رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

شبكة طرق مصرية تضاهي العالمية.. بميزانية بلغت 48 مليار جنيه

مشروعات الطرق
مشروعات الطرق

شهدت مصر تطورًا غير مسبوق على مستوى كافة القطاعات والمجالات خلال بضعة سنوات فقط، وجاء قطاع الطرق والكباري على رأس أولويات القيادة السياسية الحالية، بهدف إنشاء شبكة طرق في مصر تضاهي الطرق العالمية.

ومؤخرًا، تفقد الرئيس عبد الفتاح السيسي، سير الأعمال الجارية بعدد من مشروعات شبكة الطرق الجديدة خاصة المحور الجديد الموازي لطريق القاهرة -السويس، والذي سيصل ما بين مناطق التجمع الأول ومطار القاهرة مرورًا بمحطة النقل الجماعي الجديدة.

وتضمنت جولة الرئيس عبد الفتاح السيسي أيضًا تفقد مشروعات الطرق مناطق مساكن شيراتون وطريق الصاعقة، والذي سيصبح بمثابة شريان مروري جديد يربط أحياء ومناطق شرق القاهرة بتجمعات مدينة القاهرة الجديدة، بما يخفف الضغط على طريق القاهرة - السويس خاصة عند مدينة الأمل ويساعد على تيسير الوقت والمسافة على تنقلات المواطنين من وإلى تلك المناطق والتجمعات.

عضو مجلس النواب، علاء قريطم، ثمن المشروعات القومية التي تنفذها الدولة بقطاع الطرق والكباري، مشيرًا إلى أهمية المشروعات الضخمة التي أقيمت في مجال البنية التحتية خلال السنوات الأخيرة فهي بمثابة ثورة في التنمية الشاملة داخل البلاد.

ولفت عضو مجلس النواب إلى أن إنجاز نحو أكثر من 22 ألف طريق محلى بتكلفة تقارب 47 مليار جنيه خلال السبع سنوات الماضية، يعد ثورة حقيقية لتنمي شبكة الطرق لصالح المواطن المصري.

تم رصف عدد 22 ألفًا و529 طرق محلية تابعة للمحافظات من خلال المشروع القومي لرصف الطرق في الفترة من عام 2014 وحتى نهاية نوفمبر 2022 بإجمالي أطوال بلغت 20 ألفًا و308 كيلومترات وبتكلفة قدرها 46,8 مليار جنيه، وفق الإحصائيات الرسمية الصادرة عن وزارة التنمية المحلية.

جرى تنفيذ 3681 مشروعًا بمحافظة القاهرة، وتنفيذ 2681 مشروعًا لرصف الطرق بمحافظة الإسكندرية، و2152 مشروعًا بالدقهلية، و1500 مشروع بالبحيرة، و1201 مشروع بدمياط، و1100 مشروع بكفر الشيخ، و1045 مشروعًا بالغربية، مشيرًا إلى أنه تم وضع الضوابط اللازمة لإجراء الصيانة الدورية لهذه الطرق وفق جداول زمنية بالتنسيق مع وزارة النقل.

محمود عبد اللطيف، مهندس تنفيذي بمشروعات الطرق، أوضح أنه شارك في عدد من المشروعات القومية في قطاع الطرق والكباري، ومنها طريق الضبعة وطرق بمحافظة الوادي الجديد وغيرها من الطرق الأخرى بالمحافظات المختلفة.

يضيف: "بدأت الدولة تولي اهتمامًا غير مسبوقًا في تطوير منظومة النقل منذ منتصف 2013 بالتزامن مع تولي الرئيس السيسي حكم البلاد، والهدف من تلك المشروعات التنموية العملاقة هو ربط المحافظات ببعضها وتخفيف وطأة التكدس المروري".

أما عن معايير ومواصفات مشروعات الطرق التي يتم تنفيذها، فيقول المهندس الاستشاري محمد الشيخ الذي شارك في المشروعات القومية بالطرق والكباري :"هناك عدد من المواصفات القياسية التي يتم مراعتها أثناء تنفيذ الطرق الجديدة والمحاور أو الكباري، وذلك لمنع الحوادث المرورية وللعمل على تيسير الحركة المرورية في مصر".

وتابع: "كنت مسئول عن تنفيذ خطة المشروعات على أرض الواقع وفق اللوحات والرسومات التي أُعدت سابقًأ، بالاضافة الى التدقيق جيدًا في التنفيذ لأن لا مجال إلى الخطأ إطلاقًا حتى لو بسنتيمتر واحد فهي تُكلف الكثير من الوقت والجهد والمال".

خصصت ميزانية المرحلة الثانية من خطة رصف الطرق داخل المحافظات بتكلفة 5,4 مليار جنيه، وبدأ التنفيذ بالفعل في 3 محافظات هي المنوفية والفيوم وأسيوط بتكلفة 718 مليون جنيه.

تتضمن مشروعات المنوفية 75 مشروعًا للرصف بإجمالي 66,6 كم وبتكلفة 200 مليون جنيه وتم التنفيذ بنسبة 98%، وتتضمن مشروعات محافظة الفيوم 42 مشروعًا بأطوال 62,5 كم وبتكلفة 218 مليون جنيه، فيما تتكلف مشروعات الرصف في 10 أحياء بأسيوط 300 مليون جنيه وبلغت نسبة التنفيذ 81%.